اخبار الحوادث

17 يوليو.. “الأموال العامة” تستمع لأحد مقدمي البلاغات ضد اتحاد الكرة بعد الخروج من أمم أفريقيا



كتب – طارق سمير:

تستمع نيابة الأموال العامة، الأربعاء المقبل 17 يوليو، لأقوال أحد مقدمي البلاغات ضد اتحاد كرة القدم، بعد خروج منتخب مصر من بطولة أمم إفريقيا.

وحسب مصدر قانوني، فأن النيابة من المقرر أن تستمع لأقوال باقي مقدمي البلاغات ضد اتحاد الكرة تباعًا.

وكان النائب العام، أحال في وقت سابق البلاغات القدمة إليه، ضد رئيس وأعضاء اتحاد كرة القدم، بتهمة إهدار المال العام، إلى نيابة الأموال العامة، لفحصها.

وودع المنتخب البطولة على يد جنوب إفريقيا بعد الخسارة بهدف نظيف في دور الـ 16، السبت الماضي.

وتسبب خروج منتخب مصر في إقالة الجهاز الفني بقيادة المكسيكي خافيير أجيري، بجانب استقالة مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة هاني أبوريدة.

وذكر البلاغ المقرر سماع أقواله مقدمه، الأربعاء، أن الاتحاد بكل أعضائه ورئيسه، ارتكبوا مخالفات إدارية ومالية جسيمة، وتنحوا عن اللوائح والقوانين، وتفرغوا تماما لمصالحهم الشخصية، لذلك طالب بالتحقيق معهم للوقوف على أسباب الخسارة.

تجدر الإشارة إن ثروت سويلم، القائم بأعمال رئيس اتحاد الكرة، قال في تصريحات تليفزيونية سابقة، إن نيابة الأموال العامة سوف تحقق في تجاوزات ومخالفات كأس العالم في روسيا عقب أمم أفريقيا، موضحًا أن من حق الشعب المصري معرفة كل ما يجري.

وأضاف "سويلم"، أن الجهات الرقابية تحقق فيما حدث في مونديال روسيا، وهل تم توزيع التذاكر على أعضاء اتحاد الكرة، وخروج المنتخب بهذه الطريقة من المونديال، مشيرا إلى أن النيابة ستستمع لأقوال أعضاء الاتحاد 22 يوليو المقبل، فيما يتعلق بخروج مصر من مونديال روسيا.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق