اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصري

رئيس البورصة يجتمع مع المحللين الفنيين لبحث تطوير سوق المال




القاهرة – مصراوي:

اجتمع محمد فريد رئيس البورصة، مع مجلس إدارة الجمعية المصرية للمحللين الفنيين، لبحث سبل تطوير ورفع كفاءة سوق المال، في إطار الاستماع لكافة الأطراف اللاعبة في السوق كل في تخصصه.

وقاتل البورصة في بيان اليوم الثلاثاء، إن الاجتماع جاء عقب تسليم رئيس البورصة شهادات لنحو 29 من الدفعة الرابعة للحاصلين على شهادة دبلومة السيتا CETA المعادلة للشهادة الدولية CFTeوالتأكيد على ضرورة العمل على بذل مزيد من الجهد لتطوير السوق والعمل على رفع مستويات المعرفة والثقافة المالية من خلال الجمعية المصرية للمحللين الفنين.

وقال فريد، إن إدارة البورصة على استعداد تام للعمل مع كل الأطراف اللاعبة في السوق للمشاركة في جهود التطوير والتنمية التي تقوم بها البورصة لتحقيق أقصى المنافع لسوق الأوراق المالية المصري.

وأضاف فريد، أن هذا الاجتماع يعد اللقاء الثاني بعد لقاء أعضاء الجمعية المصرية للأوراق المالية للاستماع إلى ممثلي شركات الوساطة في الأوراق المالية وبحث كيفية تعظيم الاستفادة من الآليات والمنتجات المالية الجديدة التي أصدرتها إدارة البورصة بعد اعتمادها من الهيئة العامة للرقابة المالية وخاصة صانع السوق واقتراض الأوراق المالية بغرض بيعها.

وستكمل إدارة البورصة اجتماعاتها مع باقي الجمعيات مثل الجمعية المصرية للاستثمار المباشر والجمعية المصرية لمديري صناديق الاستثمار، لبحث سبل تعظيم الاستفادة من الاليات والمنتجات المالية الجديدة واستعراض الجهود التي قامت بها البورصة مؤخرا.

وشهد اللقاء نقاشات واسعة حول المؤشر الجديد الذي أطلقته البورصة المصرية وهو EGX 30 CAPPED وهو المؤشر محدد الأوزان ليكون أكثر تعبيرا عن أداء السوق وهو ما تعهد كل المحللين الفنيين بزيادة الاعتماد على هذا المؤشر في تقييم أداء السوق.

وتطرق الاجتماع إلى تطوير التعاون في دعم الجهود التي تبذلها إدارة البورصة في رفع مستويات معرفة المجتمع بأساسيات الاستثمار في البورصة سواء لطلبة الجامعات أو لموظف عددا من الشركات العاملة في مختلف القطاعات الاقتصادية .

وقال فريد إن إدارة البورصة تنظر إلى عملية اصلاح وتطوير صناعة الأوراق المالية من منظور سلسلة القيمة المضافة والتي تتضمن 3 جوانب جانب العرض حيث تعمل على رفع كفاءة وجودة كل ما هو معروض وتحسين الافصاحات المقدمة من قبل الشركات مع العمل على التواصل مع الشركات لتعريفهم بمزايا وإجراءات وقواعد القيد.

وعلى مستوى جانب الطلب تعمل إدارة البورصة على تنظيم لقاءات تعليمية وتعريفية لطلبة الجامعات وموظفي عددا من الشركات بمختلف القطاعات الاقتصادية لتعريفهم بأساسيات الاستثمار في البورصة وكذلك تنظيم لقاءات بين الشركات المقيدة واقسام البحوث بشركات الوساطة، فضلا عن تطوير كافة قنوات التواصل مع المجتمع لرفع مستويات المعرفة والثقافة المالية.

وعلى مستوى بيئة التداول عملت إدارة البورصة على إتاحة وتفعيل مزيد من الآليات والمنتجات المالية الجديدة واتخاذ مزيد من الإجراءات والتي من شأنها تبسيط عملية التداول وزيادة معدلات السيولة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق