اخبار مصرالأخبار المصرية

“ماعت” تطالب بالوقوف بقوة ضد الدول الراعية للإرهاب




كتب- محمد نصار:

شاركت مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، في الجلسة الافتتاحية للاجتماع رفيع المستوى للمجلس الاقتصادي والاجتماعي الخاص بالقطاع الوزاري السياسي على هامش المنتدى السياسي رفيع المستوى بمقر الأمم المتحدة بنيويورك.

وحسب بيان، الأربعاء، بدأت الجلسة بكلمات حماسية من خمس شباب من جنسيات مختلفة يمثلون أقاليم العالم تحدثوا فيها عن أهم المشاكل التنموية التي يمكن أن يكون لها أثرًا بعيد المدى يؤثر على المستقبل.

وألقى الأمين العام للأمم للمتحدة، أنطونيو غوتيريش، كلمة حيا خلالها قادة المجتمع المدني الذين ساعدوا في تحقيق أجندة 2030 حتى الأن وحث الحكومات على بذل المزيد من الجهود خاصة في مجال الفقر المدقع، وعدم المساواة، والبطالة.

وأعرب الأمين العام، عن قلقه إذاء عدم قدرة أي دولة في العالم على تحقيق المساواة بين الجنسين بحلول عام 2030، مؤكدًا أن العدالة التي تعتبر قلب التنمية المستدامة مازال الكثيرين محرومين منها.

وأكد أيمن عقيل، رئيس ماعت ومنسق شمال أفريقيا بمنتدى السياسات رفيع المستوى، ضرورة بذل جهود دولية أكبر لتحقيق الهدف 16 في جميع الدول وخاصة في دول النزاع في أفريقيا والشرق الأوسط، فضلًا عن الوقوف بقوة ضد كل الدول الداعمة والراعية للإرهاب والتي تهدد الهدف 16 وتهدد أمن واستقرار بعض الشعوب.

​وشدد عقيل، على العلاقة الوثيقة بين تحقيق الأمن والسلام والعدالة بتنفيذ أجندة 2030 للتنمية المستدامة مما يعتبر رسالة إلى الوزراء الحاضرين إلى أهمية إعطاء الهدف 16 أولوية خاصة لتتمكن الأقاليم من تنفيذ الـ17 هدفًا بحلول 2030.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق