أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

موقع أمريكي: مصر تهدد سيطرة روسيا على سوق النفط بأوروبا

ذكر موقع أمريكي أن مصر غيرت خريطة الطاقة في منطقة البحر المتوسط، وذلك مع جهود الحكومة لتعزيز الاستثمارات في مجال الطاقة.
وأوضح موقع "ذا كونفيرسيشن" الأمريكي، أن اكتشافات الغاز الأخيرة في مصر وقبرص واليونان باتت تشكل تهديدا على روسيا التي تعتبر المصدر الأول في تصدير الغاز لأوروبا.
وتوقع الموقع أن يحدث صراع مقبل للسيطرة على مواقع التنقيب في البحر المتوسط، خاصة مع تحدي تركيا للاتحاد الأوروبي، بشأن التنقيب بالقرب من السواحل القبرصية واليونانية.
وذكر أن هناك 4 دول باتت تسيطر على لعبة الطاقة بالبحر المتوسط، أبرزها مصر، التي أدت الاكتشافات الجديدة بحقل ظهر إلى تحولها إلى مصدر بعد أن كانت مستورد للطاقة عام 2016.
وأشار إلى أن الحكومة تخطط لإطلاق 11 مشروعا جديدا للغاز، ووضع نفسها كمركز إقليمي لتجارة وتوزيع الغاز على المستوى الدولي، وهو جزء من خطة الحكومة لاستعادة دورها الإقليمي الإستراتيجي في المنطقة.
تركيا تتحدى الاتحاد الأوروبي وتؤكد استمرارها في التنقيب بشرق المتوسط
وبين أن قبرص واليونان تعتبرا من أكبر الدول المنتجة للغاز أيضا، مشيرة إلى أن تركيا بالرغم من عدم إحداث اكتشافات ضخمة في مجال الغاز ألا أنها تسعى لافتعال المشكلات عبر مواصلتها الحفر في المياه اليونانية والقبرصية.
ونبه إلى أن تركيا تسعى لإنشاء بنية طاقة إقليمية، ولكن المشكلات التي تفتعلها ستؤدي إلى إبعادها من سوق الغاز الطبيعي بالمتوسط.

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق