أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

الخارجية البريطانية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني على خلفية احتجاز ناقلة النفط




أعلنت وزارة الخارجية البريطانية أنها استدعت القائم بالأعمال الإيراني في لندن، على خلفية احتجاز طهران ناقلة ترفع العلم البريطاني في مضيق هرمز.
وأعلن الحرس الثوري الإيراني أمس الجمعة، احتجاز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، قال إنها لم تلتزم بقوانين الملاحة البحرية.
وأوضح، أن قوارب القوات البحرية في المنطقة الأولى وبأوامر من مؤسسة مواني محافظة هرمزغان، قامت باحتجاز الناقلة "ستينا إمبرو"، عقب اصطدامها بقارب صيد.
وأعربت متحدثة باسم الحكومة البريطانية عن بالغ قلق لندن إزاء "الخطوات الإيرانية غير المقبولة التي تشكل تحديا واضحا لحرية الملاحة الدولية"، داعية السفن البريطانية إلى الابتعاد عن المنطقة بشكل مؤقت.
اللقطات الأولى لناقلة النفط البريطانية المحتجزة في ميناء بندر عباس (فيديو)
وأشارت المتحدثة إلى أن حكومة المملكة المتحدة لا تزال على اتصال مكثف مع شركائها الدوليين وستعقد اجتماعات جديدة حتى نهاية الأسبوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق