اخبار الحوادث

“مش بتنطق”.. مصير فتاة مُعاقة اغتصبها شابان بـ”مشتل الجيزة”

كتب- محمد شعبان:

كشفت الإدارة العامة لمباحث الجيزة برئاسة اللواء رضا العمدة عن مصير الفتاة المعاقة ذهنيا التي تعرضت لاعتداء جنسي على يد شابين داخل مشتل بشارع البحر الأعظم.

تحفظت قوات الشرطة على الفتاة ذات الـ20 سنة بمفردها داخل غرفة بعيدة عن الحجز الخاص بالسيدات حرصا على سلامتها، ونظرا لمرورها بأزمة نفسية من الواقعة.

وسيتم عرض الفتاة على مصلحة الطب الشرعي لبيان تعرضها لاعتداء جنسي من عدمه، ولم يحصل رجال المباحث أو النيابة العامة على تفاصيل ما جرى على لسان الفتاة التي التزمت الصمت منذ لحظة وصولها القسم ليصف أحد رجال الشرطة حالتها "ما حدش عارف ياخد منها كلمة".

تعود تفاصيل الواقعة إلى تلقي العميد أحمد وحيد مأمور قسم الجيزة بلاغا من إدارة الشرطة بوجود استغاثة بتعرض فتاة للاعتداء الجنسي على يد شابين داخل مشتل، وتمكنت قوة أمنية من ضبط أحدهما، بينما لقي الثاني مصرعه غرقا في نهر النيل.

جهود البحث والتحري التي قادها المقدم مصطفى كمال، رئيس مباحث الجيزة توصلت إلى أن "محمد. ق" 33 سنة، و"عبدالغني" 30 سنة، مسجل خطر، استدرجا فتاة تعاني إعاقة ذهنية تبلغ من العمر 20 سنة، إلى مشتل بشارع البحر الأعظم.

حسب التحريات، اعتدى الأول على الفتاة جنسيا تحت تهديد السلاح، بينما تولى صديقه عملية المراقبة، إلا أنه مع إصدار الفتاة صرخات استغاثة وحضور الشرطة، قفزا في نهر النيل، ما أسفر عن مصرع "محمد" بينما نجا الثاني.

وفي غضون ساعات قليلة، تمكن الرائد هشام فتحي والنقيب عمر مبارك المعاونان بمباحث الجيزة من ضبط المتهم الهارب بمنطقة جزيرة بين البحرين لدى اختبائه في الزراعات.

وانتشلت قوات الإنقاذ النهري بالجيزة جثة المتوفى ونقلتها إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة التي باشرت التحقيق.

المصدر: مصراوي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق