أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

الدول الأوروبية تفشل في التوصل إلى حل بشأن إنقاذ المهاجرين




باريس – (د ب أ):

فشل اجتماع غير رسمي لوزراء الاتحاد الأوروبي في باريس اليوم الاثنين في التوصل إلى اتفاق بشأن آلية للتعامل مع المهاجرين واللاجئين الذين يتم إنقاذهم في البحر المتوسط.

وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس بعد المحادثات "أعتقد أننا لم نصل إلى هدفنا بعد، لكننا حققنا تقدما في هذه المسألة على نحو غير مسبوق".

في غضون ذلك، قالت منظمة أطباء بلا حدود إن موقف الاتحاد الأوروبي إزاء الأشخاص الفارين من ليبيا تسبب في "معاناة إنسانية منظمة على نطاق واسع".

وقالت رئيسة المنظمة جوان ليو إنه من خلال سحب سفن الإنقاذ التابعة لها وعرقلة عمل السفن المتطوعة، فإن الحكومات الأوروبية تتمسك بـ"منطق مميت" يعني أن "الحلول الوحيدة المتصورة هي إغراق المهاجرين واللاجئين أو إجبارهم على العودة إلى ليبيا".

ومنعت إيطاليا ومالطا سفن الإنقاذ التي تقل مهاجرين من الرسو في موانئها، خشية تحمل مسؤولية المهاجرين بمفردهما في الاتحاد الأوروبي.

وقد رست عدة سفن إنقاذ في نهاية المطاف في موانئ الدولتين بعدما توصلت الدول الأوروبية إلى اتفاقات مؤقتة للاشتراك في استقبال المهاجرين.

وقال ماس "يجب أن ينتهي النزاع بشأن سفن الانقاذ في البحر المتوسط" مضيفا أن هناك حاجة إلى تشكيل "تحالف من الدول الراغبة في المساعدة".

وقال مصدر في وزارة الداخلية الإيطالية إن إيطاليا ومالطا أصرتا على أنه بالإضافة إلى "آلية التوزيع المؤقتة للمهاجرين غير النظاميين"، يجب أن يكون هناك نظام تناوب للموانئ الآمنة لرسو سفن المهاجرين.

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق