أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

ترامب يزيد انتقاداته لسجل نائب من أصل أفريقي بالكونجرس




واشنطن – (د ب أ):

شن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الأحد دفعة أخرى من الهجمات الشخصية ضد النائب إليجا كامينجز، حيث نشر سلسلة من التغريدات عبر موقع تويتر حول سجل عضو الكونجرس المخضرم وظروفه في دائرته التي تقطنها أغلبية من الأمريكيين من أصل أفريقي.

وانتقد ترامب كامينجز، الذي أصبح خصما للرئيس في مجلس النواب، لليوم الثاني على التوالي، متهما إياه بإهمال دائرته في مدينة بالتيمور شرقي البلاد.

وكتب ترامب في تغريدة عبر تويتر "لقد فشل إليجا كامينجز فشلا ذريعا!"، مضيفا أن كامينجز لم يعالج الجريمة في بالتيمور لأنه كان مشغولا للغاية باستغلال لجنة الرقابة والإصلاح في مجلس النواب "لإيذاء الأبرياء وتقسيم بلادنا!".

يشار إلى أن كامينجز هو رئيس لجنة الرقابة وهو المحرك للعديد من التحقيقات بشأن إدارة ترامب. كما ندد النائب (68 عاما) بسياسات الهجرة التي يتبناها ترامب وتؤثر على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك، وخاصة الظروف في مراكز احتجاز المهاجرين على الحدود وطريقة معاملة الأطفال المنفصلين عن ذويهم.

ووسّع ترامب مجال هجومه اليوم ليشمل رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، التي قالت إن تغريدات ترامب ضدّ كامينجز أمس السبت عنصرية. وتمثل بيلوسي مقاطعة في كاليفورنيا ولكنها ولدت في بالتيمور، حيث شغل والدها منصب العمدة قبل عقود.

واقترح الرئيس الأمريكي أن يشرح شخص ما لبيلوسي "أنه لا حرج في إبراز الحقيقة الواضحة للغاية حول أن عضو الكونجرس إليجا كامينجز عمل بصورة سيئة للغاية لأجل دائرته ومدينة بالتيمور".

وأضاف ترامب أن الظروف في دائرة بيلوسي في سان فرانسيسكو تجعل "التعرف عليها غير ممكن".

لم ترد بيلوسي ولا كامينجز على تعليقات ترامب اليوم الأحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق