اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

“بنوك مصر”: ارتفاع عدد مستخدمي بطاقات “ميزة” إلى مليون عميل




كتبت- منال المصري:

قال طارق رؤوف العضو المنتدب لشركة بنوك مصر، في بيان اليوم الاثنين، إن عدد عملاء منظومة بطاقات الدفع الوطنية "ميزة" وصل إلى مليون عميل.

وأضاف رؤوف أن مصر تسير بخطى ثابتة في تنفيذ استراتيجية تطوير القطاع المصرفي، والتحول للنظام الرقمي في مجال المدفوعات والمعاملات المالية المختلفة، والتي تأتي ضمن سياسات الشمول المالي.

وأطلق البنك المركزي والقطاع المصرفي خلال العام الجاري، كارت "ميزة" أول كارت وطني بعلامة تجارية مصرية، بهدف ميكنة المدفوعات محليا تنفيذا لرؤية المجلس القومي للمدفوعات والبنك المركزي في التحول لمجتمع لا نقدي.

وذكر رؤوف أن منظومة الدفع الوطنية "ميزة" نجحت بشكل لافت في عملية التحول الرقمي للمعاملات والمدفوعات الحكومية والتي بدأ تطبيقها في مصر منذ بداية شهر مايو 2019.

وأشاد رؤوف بالتعاون الكبير الذي قدمته المؤسسات والوزارات المعنية والتي يأتي على رأسها البنك المركزي، ووزارة المالية في إنجاح المنظومة التي ساهمت بشكل لافت في تسهيل وإنجاز تعاملات الأفراد مع الجهات الحكومية المختلفة.

وأشار إلى أن شركة بنوك مصر عرضت خلال فعاليات مؤتمر ومعرض تكنولوجيات الاقتصاد الرقمي "Seamless"، الذي عقد يومي 17 و18 يونيو الماضي أحدث إنجازاتها في منظومة الدفع الإلكترونية "ميزة Meeza"، وأهم خصائصها ومميزاتها عبر فيلم تسجيلي.

وأوضح رؤوف أن المنظومة تمثل نقلة نوعية أكثر تطورا في مجال المعاملات المالية سواء في مجال سداد المستحقات الحكومية، أو عمليات الشراء الخاصة بالأفراد من المحلات والمتاجر وأيضا في مجال التجارة الالكترونية.

وقال إن المنظومة تساهم أيضا في تعزيز مفهوم الشفافية، وتوفر تسهيلات وخدمات في كافة عمليات السحب النقدي من أي مكان تتوافر فيه ماكينات الصراف الآلي "ATM"، لاختصار الوقت والمجهود.

وأضاف رؤوف أن النجاحات المتتالية التي تحققت في مجال الشمول المالي تؤهل مصر لأن تصبح مركزا إقليميا في مجال صناعة التكنولوجيا المالية "FinTech".

وذكر أن استراتيجية التحول الرقمي التي يتبناها البنك المركزي، بالتعاون مع كافة الشركاء في السوق المصري ومنهم شركة بنوك مصر، اعتمدت على معطيات مصرية وإقليمية، ودولية، في إطار رؤية وطنية 100%، تعزز التوجه نحو الشباب، وتدعم ريادة الأعمال والاستقرار المالي.

وأشار رؤوف أن هذه الاستراتيجية تأتي ضمن الإطار العام للتحول إلى مجتمع أقل اعتماداً على أوراق النقد الذي وضعه المجلس القومي للمدفوعات برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأوضح أن شركة بنوك مصر انتهت من كل ما يتعلق بالأمور التقنية والبنى التحتية اللازمة لتنفيذ منظومة الدفع الإلكترونية التي تضم العديد من الوسائل، منها كارت "ميزة"، والمحفظة الذكية التي تعتمد على عمليات التحويل النقدي الإلكتروني عبر الهاتف المحمول، و"الـ QR code".

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق