اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

“القناة للسكر” تستهدف بدء الإنتاج من مصنع سكر غرب المنيا في 2021




القاهرة- مصراوي:

قال إسلام سالم، الرئيس التنفيذي لشركة القناة للسكر، اليوم الثلاثاء، إن الشركة ستنتهي من بناء مصنع السكر في غرب المنيا في أكتوبر 2020، على أن يبدأ الإنتاج في فبراير 2021.

وأضاف في مؤتمر صحفي، اليوم، أن الشركة تعكف حاليا على إنشاء مشروع إقامة أكبر مصنع لسكر البنجر في العالم، في غرب المنيا، باستثمارات نحو مليار دولار، لإنتاج ما يزيد على 900 ألف طن سنويا، بجانب تنمية واستصلاح 181 ألف فدان من الأراضي الصحراوية باستخدام المياه الجوفية، لإنتاج 2.5 مليون طن من بنجر السكر في السنة، ومحاصيل استراتيجية أخرى مثل القمح والذرة والحمص.

وقال سالم، إن المشروع يسهم في سد 75% من الفجوة بين إنتاج السكر واستهلكه في مصر، والتي تبلغ حاليا 1.1 مليون طن سنويا.

وبحسب ما ذكره سالم، فإن مشروع القناة للسكر يسهم في إحلال واردات بقيمة 900 مليون دولار سنويا، كما أنه سيصدر منتجات ثانوية بقيمة تصل إلى 120 مليون طن سنويا.

ويستهدف مشروع الشركة إلى جانب إنتاج السكر الأبيض من البنجر، إنتاج 216 ألف طن لب البنجر، و243 ألف طن من "المولاس" سنويا، والمستهدف تصديرها للخارج بالكامل.

وأشار إلى أن الشركة ستبدأ زراعة أول 25 فدانا في المشروع خلال شهور سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر من العام الحالي، وأنها انتهت حتى الآن من حفر 80 بئرا جوفيا، وأنه جاري حفر 200 بئر آخر لضمان توفير المياه اللازمة للزراعة.

وبحسب ما ذكره سالم، فإن مشروع الشركة في غرب مدينة ملوي بالمنيا، يعتبر أكبر المشروعات الزراعية الصناعية بمصر منذ عام 1952، والذي يتضمن استصلاح مساحة كبيرة من الأراضي الصحراوية.

وتمثل المساهمات الإماراتية في شركة القناة للسكر، وهي شركة مساهمة مصرية، 70% من رأسمالها، تتوزع بين 37% لمجموعة رجل الأعمال الإماراتي جمال الغرير، التي تدعم المشروع كراعي تقني، و33% لشركة موربان إنرجي، التي تدعم المشروع كمستمر مالي، في حين تمتلك شركة الأهلي كابيتال القابضة التابعة للبنك الأهلي المصري، 30% من رأسمال الشركة، كما تقوم بدور المستشار المالي الحصري للمشروع، بحسب بيانات الشركة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق