أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

رئيس الوزراء الباكستاني يحذر الهند من تفاقم التوترات في كشمير

إسلام آباد/ نيودلهي- (د ب أ):

اتهم رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان، الأربعاء، الهند بالتخطيط لشن هجوم في الجزء الذي يخضع لسيطرة باكستان من كشمير، محذرا نيودلهي من قيام إسلام آباد بالرد بالمثل.

وقال خان: "لدينا معلومات استخباراتية تفيد بأن الهند تخطط لشن هجمات داخل الجزء الذي نسيطر عليه في كشمير. أحذر رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي من أن رد فعلنا سوف يكون أقوى".

وأضاف في خطاب بالبرلمان الإقليمي في الجزء الذي يخضع لسيطرة الهند من كشمير في الذكرى الـ72 لاستقلال باكستان" قواتنا المسلحة ودولتنا بأكملها على استعداد للرد".

ويأتي تحذير خان بعد أيام من قيام نيودلهي بإلغاء الوضع الخاص بالجزء الذي يخضع لسيطرة الهند من كشمير، في خطوة وصفتها باكستان بغير القانونية.

وزار خان المنطقة اليوم للإعراب عن تضامنه مع شعبها، الذي تضرر الكثير منهم من الإجراءات الأمنية المشددة التي جرى فرضها بعد صدور القرار الأسبوع الماضي.

وأكدت الشرطة في الجزء الذي يخضع لسيطرة الهند من كشمير اليوم إصابة بعض الأشخاص خلال مظاهرات ضد الخطوة التي اتخذتها نيودلهي.

وقال منير خان، أحد مسؤولي الشرطة "وقعت حوادث محلية في أجزاء مختلفة من سريناجار ومناطق أخرى تم احتوائها. لم تقع إصابات خطيرة. وقعت إصابات بطلقات نارية، وجرى علاج المصابين وعادوا لمنازلهم".

وقد أرسل وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي خطابا أمس الثلاثاء للأمم المتحدة، يطالب فيه مجلس الأمن الدولي بمناقشة الخطوة التي اتخذتها الهند.

وقال خان في بيان إن بلاده سوف تقف بجانب المواطنين ،في الجزء الذي يخضع لسيطرة الهند من كشمير، في كفاحهم من أجل الحرية. وأدان عدم تحرك العالم لوقف الهند من تغيير وضع كشمير، محذرا من إمكانية اندلاع صراع نووي.

كما أدان الرئيس الباكستاني عارف علوي اليوم الخطوة الهندية، وطالب المجتمع الدولي بالتدخل.

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق