اخبار مصرالأخبار المصرية

مواصلة تسكين الأهالي بمشروعي “روضة السيدة” و”المحروسة 1″ الأسبوع المقبل

كتب- محمد نصار:

تواصل أجهزة الحكومة ممثلة في محافظة القاهرة وصندوق تطوير المناطق العشوائية التابع لوزارة الإسكان، جهودها من أجل استمرار عمليات تسكين الأهالي في مشروعي روضة السيدة زينب، و"المحروسة 1"، بالتعاون مع عدد من الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني.

وأقامت الحكومة، مشروعي روضة السيدة والمحروسة 1 من أجل تسكين قاطني المناطق العشوائية غير الآمنة، وبدأت عمليات التسكين منذ ما يزيد عن الشهر ولكنها توقفت بشكل مؤقت خلال فترة عيد الأضحى.
وقال المهندس خالد صديق، المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات التابع لوزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إن العمل في تسكين أهالي مشروعي المحروسة وروضة السيدة بمحافظة القاهرة توقف خلال فترة أجازة عيد الأضحى المبارك، مؤكدًا استمرار عمليات التسكين بداية من الأسبوع المقبل.

وأكد صديق في تصريحات لمصراوي، الانتهاء خلال الفترة السابقة -منذ بداية عمليات التسكين وحتى قبل العيد- من تسكين 450 أسرة في مشروع روضة السيدة زينب "تل العقارب سابقًا" من أصل 816 أسرة يمثلون إجمالي الأسر المستهدفة للتسكين في المشروع وهو ما يعادل 55% من النسبة المستهدفة.

ويستهدف مشروع روضة السيدة استقبال 816 أسرة يتم تسكينهم في 816 وحدة يمثلون إجمالي وحدات المشروع فضلًا عن 198 وحدة تجارية يجمعهم 16 عمارة، وتبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع 330 مليون جنيه.

وأشار صديق إلى الانتهاء من تسكين 520 أسرة في مشروع المحروسة من أصل 4913 أسرة يمثلون إجمالي القدرة الاستيعابية للمشروع بما يمثل 10.58% من النسبة الكلية المستهدفة.

ويضم مشروع المحروسة 1 نحو 4913 أسرة يتم تسكينهم في 4913 وحدة، ويضم 84 محلًا، و6 منافذ بيع إضافة إلى 39 وحدة إدارية ومسجد وحضانة.

ويقام المشروع على مساحة إجمالية قدرها 60 فدانًا منها 34.7 فدان للعمارات و14.2 فدان للخدمات و8.4 فدان مخصصة للطرق وممرات المشاة بجانب 2.7 فدان للمناطق الخضراء والفراغات العامة.

وشدد المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات، على أن الدولة حرصت كل الحرص وفقًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، على تأثيث هذه الوحدات بشكل كامل من فرش وأجهزة كهربائية بحيث يمكن للأسر الانتقال إليها والإقامة بشكل كامل دون الحاجة إلى نقل ممتلكاتهم القديمة.

المصدر: مصراوي

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق