أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

صور جديدة لكويكب “بينو” الرملي تثير قلق علماء ناسا




ذكرت صحيفة "ديلي اكسبريس" البريطانية، بأن مسبارا فضائيا لوكالة "ناسا" الأمريكية وصل إلى كويكب يسمي "بينو"، لكن الصور الجديدة التي تمكن من التقاطها من فوق سطح الكويكب مباشرة أثارت قلق الفريق العلمي لوكالة الفضاء.
وأشارت الصحيفة البريطانية، إلى أن اللقطات عالية الجودة والدقة للكويكب أظهرت أنه يتكون في الواقع من الصخور وليس الرمال كما توقع العلماء في البداية.
وأثار هذا الكويكب قلق علماء الفضاء لأن تكوينها من صخور وليست رمال يمثل مشكلة كبيرة فهو على وشك الهبوط على سطح الأرض.
"ناسا": كويكب ضخم قريب من الأرض ونخشى توابعه الكارثية (فيديو)

وكان مسبار ناسا "أوزوريس ريكس" صوّر سطح الكويكب الفريد قبل الهبوط المقرر في العام المقبل، وأظهره مُحمّلًا بالرمال التي تشبه رمال الشواطئ، إلا أن الصور الجديدة أظهرت الكويكب ممتلئ بالتضاريس الصخرية الشديدة.
وقال رئيس ناسا ريتش بيرنز: "ناسا مسرورة بمهمة أوزيرس ريكس الذي تم إطلاقه في سبتمبر 2016، ووصل إلى قرب الكويكب في ديسمبر 2018، مشيرًا إلى أن العلماء واثقون من أن المسبار سيتعامل مع التضاريس غير المتوقعة ومواجهة التحدي الذي يمثله سطح بينو الوعر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق