اخبار المنوعاتطب وصحةعالم حواء

توفير 4 ملايين عبوة من مستحضر دوائي لمنع النزيف بعد الولادة لمليون سيدة سنويًا



أعلنت الإدارة المركزية للصيدلة بوزارة الصحة والسكان عن توفير واحد من أهم مستحضرات علاج نزيف ما بعد الولادة في الصيدليات الحكومية والعامة وجميع مستشفيات الجمهورية، خاصة التي تطبق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة النصف الثاني من شهر سبتمبر المقبل.
وذكرت تقارير الإدارة المركزية للصيدلة بوزارة الصحة والسكان أن دواء (سينتوسينون) من إنتاج شركة (سيديكو أمبول) تكمن أهميته كمستحضر بالنسبة للمرضى في كونه هرمونا داخليا منشطا للرحم يسبب انقباضات متتالية في الرحم مشابهة لتلك التي تحدث في الولادات الطبيعية لتحفيز الولادة أو عندما تكون تقلصات الرحم ضعيفة للغاية أثناء الولادة، فضلا عن قدرته في منع النزيف بعد الولادة.
وأضافت تقارير إدارة الصيدلة وبحسب إخطارات التسعير والتسجيل للمستحضر أن الدواء منتج بتركيزين صيدليين، الأول بتركيزات مختلفة، علبة بها 5 أمبولات بسعر 21 جنيها، والثاني بها 5 أمبولات بـسعر 31 جنيها.
وحذرت التقارير من وجود عبوات مغشوشة من مستحضر (سينتوسينون) تباع في السوق السوداء، حيث إن هذا الدواء هرموني يستخدم في الحالات الحرجة للحوامل بعد الولادة؛ لحمايتهم من النزيف، وهو ما يتطلب عدم التعامل مع أي عبوات مجهولة المصدر، مشيرة إلى أن عدد السيدات الحوامل اللائي تعانين من نزيف الدم بعد الولادة تتعدى المليون حالة سنويا.
من جهتها، أكدت الدكتورة ألفت غراب رئيس مجموعة (أكديما) الدوائية التابعة لوزارة الصحة أن المستحضر الجديد يمثل أهمية كبرى للسيدات الحوامل، خاصة أنه ليس له مثيل متوفرة في السوق.
وأوضحت أن السوق حاليا تحتاج هذا المستحضر لما له من أهمية، مشيرة إلى أن هناك تعاونا كبيرا مع قيادات وزارة الصحة ونائب الوزير لشؤون الصيدلة؛ لتوفير المستحضرات الحيوية التي بها نقص في السوق المحلية بأسعار مناسبة.
بدوره، قال الدكتور محمد خطاب، رئيس الشركة التابعة لوزارة الصحة، والتي ستقوم بتوفير العقار «إن السوق تحتاج إلى توفير المستحضر في ظل احتياج المرضى له، وهو ما دفعنا إلى التعاون مع وزارة الصحة وقطاع الصيدلة إلى وضع خطة لتوفير المستحضر بالسوق، حرصا على المرضى من خلال توفير خط إنتاج لتوفير ما يقرب من 3 ملايين عبوة بتركيز 10 وحدات دولية، ومليون عبوة من تركيز 5 وحدات دولية ليصبح إجمالي ما سيتم ضخة بالسوق 4 ملايين عبوة كدفعة أولى، وهو ما يحقق الاكتفاء الكامل لأكثر من مليون سيدة سنويا تتعرضن لنزيف الدم بعد الولادة».

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق