أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

وقف الحرب وإصلاح الاقتصاد.. رئيس وزراء السودان يحدد ملامح الفترة الانتقالية




القاهرة – مصراوي:

قال رئيس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك، إن السودانيين قادوا أعظم ثورة في تاريخ البلاد المعاصر، لافتًا إلى أن شعار الثورة "حرية سلام وعدالة"، سوف يشكل برنامج الفترة الانتقالية.

وأضاف في تصريحات صحفية عقب أدائه اليمين الدستورية رئيسًا لوزراء السودان، ونقلته "فضائية العربية الحدث"، أن الأولوية في المرحلة الانتقالية هو إيقاف الحرب وبناء السلام للسودان، ووقف معاناة الشعب، ومعسكرات اللجوء والنزوح.

وتابع حمدوك، أنه سيتم العمل على معالجة الأزمات الاقتصادية الضخمة، وبناء اقتصاد يقوم على الإنتاج وليس على الهبات والمعونات، مؤكدًا أن السودان بلد غني، ويستطيع النهوض.

واستطرد أن من بين أولويات المرحلة الانتقالية، هو إصلاح مؤسسات الدولة، ومحاربة الفساد، وبناء دولة القانون والعدل، ووضع سياسة خارجية معتدلة تأخذ المصالح العليا للبلاد.

وأكد على دور النساء والتمثيل العادل والمستحق، لأنهن كن في الصفوف الأولى في الثورة السودانية.

وشدد رئيس الوزراء السوداني، على أن مسألة من يحكم البلاد ستظل متروكة للشعب.

أدى الدكتور عبدالله حمدوك اليمين الدستورية رئيسًا للوزراء في السودان، وذلك بالقصر الجمهوري اليوم الأربعاء.

وصل حمدوك صباح اليوم قادمًا من إثيوبيا، وقال في تصريحات صحفية بمطار الخرطوم، نقلتها وكالة الأنباء السودانية "سونا"، إن المرحلة القادمة تتطلب تضافر جهود أبناء الوطن وتوحيد الصف لبناء دولة قوية، مشيرًا إلى أن السودان يمتلك موارد هائلة يمكن أن تجعل منه دولة قوية تقود القارة الأفريقية.

وأضاف أنه سيتم تحديد أولويات الفترة الانتقالية بعد أداء القسم، لافتًا إلى أن مهمة الحكومة بناء مشروع وطني بعيدا عن الإقصاء.

وأدى الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، رئيس المجلس العسكري الانتقالي السوداني المنتهية صلاحيته، اليمين الدستورية لتولي منصبه الجديد رسميًا، رئيسًا للمجلس السيادي المُشكّل حديثا أمام رئيس الجهاز القضائي في البلاد.

وأدى الفريق البرهان اليمين الدستورية في الخرطوم أمام رئيس القضاء المكلف، يحيى أبوشورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق