أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

رئاسات العراق تؤكد على رفض سياسة المحاور




بغداد (د ب أ)

أكدت الرئاسات الثلاث بالعراق، اليوم الخميس، على أهمية تعزيز التماسك السياسي الداخلي والثبات على مبدأ مراعاة سيادة العراق وأمنه واستقلاله، ورفض سياسة المحاور وتصفية الحسابات والنأي بالبلد عن ان يكون منطلقاً للاعتداء على أي من دول الجوار والمنطقة.

وأكد المجتمعون(رئيس الجمهورية برهم صالح ورئيس الوزراء عادل عبد المهدي ورئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي) بحسب بيان صادر عن الرئاسة العراقية نقله موقع"السومرية نيوز" اليوم على "أهمية التزام التحالف الدولي بالمساعدة في حفظ أمن الأجواء العراقية من أي اختراق أو استهد

ودعوا الى التحقيق بجميع المعطيات والمعلومات بشأن تفجيرات مخازن الأسلحة التي وقعت مؤخراً في بغداد وصلاح الدين، مؤكدة أهمية الالتزام بموقف الدولة العراقية بمختلف مؤسساتها التنفيذية والتشريعية الرافض لمبدأ الحرب بالوكالة.

وأعربواعن"تقديرهم وحرصهم على الحشد الشعبي، باعتباره جزءاً فاعلاً من منظومة الدفاع الوطني العراقي، وأكدوا على تنفيذ الأمر الديواني الخاص بالحشد في نطاق تكامل منظومة الدفاع الوطني".

وشددوا على أن "يكون أي قرار أمني وعسكري أو تصريح بهذا الشأن منوطاً بالقائد العام للقوات المسلحة فقط، حسب السياقات الدستورية، وعلى وجوب التزام جميع الأجهزة والقيادات العسكرية والأمنية والسياسية بذلك

كان الحشد الشعبي اتهم واشنطن بإدخال 4 طائرات إسرائيلية مسيرة إلى البلاد لاستهداف مقراته.

كانت معسكرات تابعة للحشد الشعبي قد شهدت انفجارات في مخازن أسلحتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق