أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

ماكرون يعارض اتفاق التجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي وتجمع “ميركوسور”




باريس – (د ب أ):

هدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعرقلة اتفاق التجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي وتجمع دول أمريكا الجنوبية "ميركوسور" بسبب "كذب" الرئيس البرازيلي بشأن إجراءات حماية المناخ وهو ما أدى إلى حرائق غابات الأمازون.

ونقلت اليوم وكالة بلومبرج للأنباء عن مكتب الرئيس الفرنسي القول إنه أصبح من الواضح أن الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو غير جاد فيما يتعلق بالالتزام بمعالجة ظاهرة التغير المناخي عندما تحدث أمام قادة مجموعة الدول العشرين في القمة التي استضافتها مدينة أوساكا اليابانية في وقت سابق من العام الحالي.

وقال بيان مكتب الرئاسة الفرنسية إن "الرئيس (الفرنسي) يمكنه فقط استنتاج أن الرئيس بولسونارو كذب عليه في أوساكا" خلال قمة مجموعة العشرين. "وفي ظل هذه الظروف فإن فرنسا تعارض اتفاق ميركوسور".

يأتي ذلك فيما قال الرئيس الفرنسي على تويتر إن اشتعال الحرائق في غابات أمازون المطيرة الواقعة بالبرازيل يجب أن تكون على جدول أعمال قمة مجموعة السبع التي يستضيفها في بياريتز مطلع الأسبوع.

وكتب ماكرون على تويتر إن "منزلنا يحترق. حرفيا.. غابات أمازون المطيرة الرئة التي تنتج 20 بالمئة من الأوكسجين لكوكبنا تضرم بها النيران".

وواصفا الحرائق بأنها "أزمة دولية"، دعا الزعيم الفرنسي زملاءه من قادة مجموعة السبع المؤلفة من كبرى الدول الغربية الرئيسية واليابان إلى "بحث هذه الحالة الطارئة … خلال يومين".

في المقابل انتقد الرئيس البرازيلي، نظيره الفرنسي بسبب الدعوة لمناقشة موضوع حرائق غابات الأمازون خلال قمة مجموعة الدول الصناعية السبع التي تستضيفها بلاده غدا.

وقال بولسونارو عبر حسابه على تويتر: "يؤسفني أن يسعي الرئيس ماكرون إلى طرح قضية داخلية للبرازيل وبلدان الأمازون الأخرى من أجل تحقيق مكاسب سياسية شخصية"، حسبما نقلت وكالة بلومبرج للأنباء.

يذكر أن "جان كلود يونيكر" رئيس المفوضية الأوروبية أعلن في يونيو الماضي توصل الاتحاد الأوروبى وتكتل دول أمريكا الجنوبية التجاري المعروف باسم "ميركوسور" إلى اتفاق لتحرير التجارة بين الجانبين بعد نحو 20 عاما من المفاوضات.

وسيؤدي اتفاق تحرير التجارة بين الاتحاد الأوروبي وميركوسور"، إلى قيام سوق حرة تضم حوالي 800 مليون نسمة، لتكون واحدة من أكبر مناطق التجارة الحرة في العالم.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق