اخبار المنوعات

أمطار مفاجئة.. معجزة إلهية في غابات الأمازون تساهم في إنهاء الحرائق



أشارت صحيفة «ديلي إكسبرس» البريطانية، السبت، في تقرير لها حول الأوضاع المناخية واحتمالية تزايد سقوط الأمطار وسط مواصلة هياج نيران الأمازون، إلى أن الغابات المطيرة تمطر في بعض مناطق الأمازون، بعد تكاثر كثيف للسحب الممطرة اليوم، والتي تساعد في إخماد الحرائق مع تدخل الحكومة البرازيلية.

وأضافت الصحيفة أن البيئة بالغابات الاستوائية تحافظ على الرطوبة العالية بنسبة تتراوح من «77% إلى 88%» على مدار العام ويتراوح هطول الأمطار السنوي من «80 إلى 400 بوصة»، أي «200 إلى 1000سم».

ويعد مزيج التغير المناخي وإزالة الغابات أحد الأسباب المساعدة على تجفيف الأشجار الميتة التي تغذي حرائق الغابات المسبب الرئيسي لحرائق الأمازون، وفقا للصندوق العالمي للطبيعة.

وقرر الرئيس البرازيلي نشر الجيش للمساعدة في إطفاء الحرائق، عقب كثرة الضغوطات، وخاصة من قبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي طالب الرئيس البرازيلي بضرور إخماد تلك الحرائق خلال مؤتمر قمة المجموعة السبع الذي أقيم، اليوم السبت، في بلدة بياريتس جنوب غرب فرنسا.

يذكر أن الحرائق جاءت عمدا في الجهود المبذولة لإزالة الغابات بطريقة غير شرعية لتربية الماشية، لأنها تعد موطنًا لنحو 200 مليون رأس للماشية وأكبر مصدر في العالم وتوفر ربع السوق.

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق