أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

بابا الفاتيكان: “إنه لشرف” أن ينتقدني الأمريكان




روما (د ب أ):

قال بابا الفاتيكان فرنسيس إنه يعتبر "هجوم الأمريكيين عليه شرفا"، في تعليق صريح بشكل مدهش يشير إلى الدوائر المحافظة الكاثوليكية الأمريكية.

أدلى فرنسيس أرجنتيني المولد بهذا التصريح أمس الأربعاء على متن طائرة تأخذه إلى موزمبيق في رحلة رسمية، وكان ردا على سؤال من الصحفي الفرنسي نيكولا سينزي الذي أكد التصريحات اليوم الخميس.

وخلال اللقاء التقليدي والجلسة الترحيبية بين البابا وأطقم الصحافة المرافقة، أعطى سينزي فرنسيس كتابا كتبه يسمى "كيف تريد أمريكا تغيير البابا".

ورد فرنسيس: "بالنسبة لي أنه شرف أن يهاجمني الأمريكان"، بينما سلم الكتاب لمساعديه، مضيفا "هذه قنبلة!".

وقلل المتحدث باسم الفاتيكان ماتيو بروني من التصريحات الارتجالية.

وقال: "كان يرغب البابا في قول أنه يعتبر النقد دائما شرفا، خصوصا عندما يأتي من مفكرين موثوق فيهم، وفي هذه الحالة من أمة مهمة".

ويركز كتاب سينزي على النقد القوي الأخير للبابا، بما في ذلك الدعوة غير المسبوقة التي تحدث بها مبعوث سابق للفاتيكان إلى الولايات المتحدة المطران كارلو ماريا فيجانو، لاستقالة البابا.

اتهم فيجانو، فرنسيس بعدم معاقبة الكاردينال الأمريكي تيودور ماكاريك وهو مرتكب لسلسلة اعتداءات جنسية عُزل في النهاية في فبراير.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق