أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

“أمر مشين”.. سيدتان تؤمان المصلين في صلاة مختلطة بفرنسا (صور)




القاهرة – مصراوي:

نشر موقع "يورو نيوز" مجموعة من الصور لاجتماع لمجموعة من النساء والرجال في العاصمة الفرنسية باريس، حيث قادت امرأتان صلاة جماعية بشكل سري.

وقادت الصلاة التي أقيمت يوم السبت كل من إيفا جنادين وآن صوفي مونسوناي، وهما مؤسستا جمعية تحمل اسم "صوت الإسلام المستنير".

حضر الصلاة 70 شخصا في غرفة تم استئجارها في بتريس، وعلى عكس التعاليم الإسلامية وقفت مصليات بشعر عار جنبا إلى جنب مع الرجال، في ظاهرة هي الأولى من نوعها.

تزعم الفتاتان وعمرهما 29 و 30 عاما، إنهما تعملان على تأمين مساعدات وأموال تكفي لإيجاد مكان ثابت لبناء دار عبادة، وقالتا إن اسم "فاطمة" سوف يطلق على تلك الدار، تيمنا بالسيدة فاطمة ابنة النبي محمد.

تحاول السيدتان أيضًا استقبال المسلمين في المسجد بمزاعم عدم الرضا القائم عن أداء المساجد في باريس، ومن المقرر أن يؤم المصلين رجال ونساء بالتناوب.

ولاقى الخبر ردود فعل غاضبة، فعلى حساب صحيفة "لوباريزيان" الشهيرة في فرنسا، علق أحد الأشخاص بالقول "منذ متى ويسمح الإسلام للنساء بالإمامة؟؟ هل تحللون المُحرّم!!".

فيما طالب حساب سيدة بالتحقيق في الأمر وضرورة إغلاقه لمخالفته التعليمات الإسلامية.

وكتب حساب آخر "أمر مشين! لا يمكن للمرأة أن تكونا إماما في الإسلام. أنا في صدمة." وتسائل تعليق آخر عن الحكومة الفرنسية ودورها في مواجهة الأمر.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق