أخبار المحافظاتاخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

استعدادًا لنقل الوزارات.. “مصراوي” يرصد حجم تنفيذ الحي الحكومي بالعاصمة الإدارية (صور)




كتب – محمد عبدالناصر:

بلغت نسبة تنفيذ الحي الحكومي في العاصمة الإدارية 60%، والذي يتضمن 34 مبنى بجانب مجلس الوزراء ومبنى مجلس النواب، وتخطط الحكومة لنقل الوزارت من وسط القاهرة إلى العاصمة الإدارية الجديدة، حيث يسير العمل على قدم وساق طوال الـ24 ساعة، للانتهاء من مباني الوزارة قبل نهاية العام الجاري.

ويرصد "مصراوي"، الوضع التنفيذي للحي الحكومي، وأعمال التشطيبات التي تم تنفيذها.

المرحلة الأولى من مشروع العاصمة الإدارية، خصص بها حي حكومي على مساحة 1133 فدانًا بما يعادل 4.8 مليون متر مربع، حيث تشهد مواقع العمل تواجد كثيف للعمال والمهندسين للانتهاء من المباني في المواعيد المحددة، فيعمل في تنفيذ الحي 18 شركة مقاولات رئيسية حصلت على إسنادات تنفيذ الأعمال بخلاف شركات ومقاولي الباطن.

ويقول المهندس وائل رجبي، مدير مشروع حي الوزارات والمسؤول عن الإشراف عن 4 مبانٍ يتم تنفيذهم داخل الحي الحكومي عن طريق شركة الرواد والتعمير، إنه تم الانتهاء من أعمال الإنشاءات للمباني وجاري تنفيذ أعمال التشطيبات الداخلية والخاريجية، حيث تم الانتهاء من تشطيب بعض واجهات المباني من الرخام والزجاج.

وأضاف أن الشركة مسؤولة عن تنفيذ 4 مبانٍ وزارية، هي: "التربية والتعليم، والتعليم العالي، والأوقاف"، بجانب مقر لشركة العاصمة الإدارية الجديدة.

وأشار مدير مشروع حي الوزارات لشركة الرواد للإنشاء والتعمير، أن المبنى عبارة عن 2 بدروم، ودور أرضي، و6 أدوار متكررة، بينما يوجد مباني بها 8 أدوار، مشيرًا إلى أن التصميم جاء إلى الشركة بالتسكين والفراغات المطلوبة وعدد الموظفين طبقًا لكل وزارة، لافتًا إلى تنفيذ المبنى الواحد على مسطح 24 ألف متر.

وأكد "رجبي"، أن أعمال التشطيبات المتبقية ستأخذ وقت أقل في التنفيذ مقارنة بتنفيذ الإنشاءات، لافتًا إلى أنه من المتوقع تسليم المباني كاملة نهاية العام الجاري.

وقال العميد خالد الحسيني، المتحدث باسم العاصمة الإدارية، إنه سيتم نقل ما يقرب من 51 ألف موظف من موظفي الوزارات للحي الحكومي بالعاصمة الإدارية خلال عام 2020، لافتًا إلى أنه يتم حاليًا تنفيذ أعمال التشطيبات النهائية بعد الانتهاء من الإنشاءات.

وأضاف "الحسيني"، أنه سيتم نقل الوزارات بشكل تدريجيًا لافتًا إلى أن وزارة المالية والصحة من أكثر الوزارات التي سيتم نقل موظفين منها لأنه يعمل بديونها عدد كبير يقارب 5 آلاف موظف، لافتًا إلى أن شركة العاصمة الإدارية هي التي تنفق على الحي الحكومي بالكامل، والذي تبلغ تكلفته ما يقرب من 40 مليار جنيه.

الحي الحكومي يبعد 15 دقيقة من الحي السكني، وأقل من 5 دقائق من الكنيسة وفندق الماسة، يقع أمام الفندق مباشرة، ويقع مبنى مجلس النواب في الجهة المواجهة لمبنى مجلس الوزراء، ويقع على الجهة اليمنى مبنى مؤسسة الرئاسة، فيما خصصت منطقة في الوسط لتضم مباني الوزارات.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق