أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

السعودية تدعو لاجتماع طارئ بعد تصريحات نتنياهو بشأن الضفة الغربية وغور الأردن




أدان الديوان الملكي السعودي تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بضم مستوطنات الضفة الغربية ووادي غور الأردني، موضحا أنه باطل ولم يتم الاعتراف به.
ودعا الديوان لعقد اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الإسلامي على مستوى وزراء الخارجية لبحث الأمر، والرد عليه.
وأكد أن القرار يزيد من التوترات بالمنطقة، قائلا: إنه لا سلام من دون عودة الأراضي الفلسطينية المحتلة، مشيرا إلى أن الإعلان يعد تصعيدا بالغ الخطورة ويمثل انتهاكا للقانون الدولي.
وأعلن نتنياهو، قراره المثير للجدل في إطار استعداداته للانتخابات التي ستقام في 17 سبتمبر.
ومن شأن هذه الخطوات أن تقضي على الآمال المتبقية لحل الدولتين للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني.
نتنياهو مواصلا السطو على الأراضي العربية: غور الأردن سيكون تحت سيادتنا

ويشكل غور الأردن نحو ثلث مساحة الضفة الغربية التي احتلتها إسرائيل في حرب 1967، في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.
ويعيش 400 ألف إسرائيلي في مستوطنات الضفة الغربية، وما لا يقل عن 200 ألف مستوطن في القدس الشرقية المحتلة وسط 2.7 مليون فلسطيني.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق