أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

“العرب يريدون القضاء علينا” تدفع فيسبوك لاتخاذ إجراء ضد حزب نتنياهو




كتبت – إيمان محمود:

أعلن موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، اليوم الخميس، أنه علّق خدمة الرسائل لصفحة حزب الليكود الإسرائيلي لمدة 24 ساعة، حسبما نقلت صحيفة هآرتس الإسرائيلية.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن تم إرسال رسائل من الحساب الرسمي لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على فيسبوك والذي جاء فيه أن "العرب يريدون القضاء علينا جميعًا -النساء والأطفال والرجال".

وقالت شركة فيسبوك إنها اتخذت هذا الإجراء بعد التأكد من أن محتوى الرسالة ينتهك سياسته بشأن خطاب الكراهية، مؤكدة أن هناك المزيد من الانتهاكات ستتم مواجهتها من خلال اتخاذ إجراءات إضافية مناسبة.

وأثارت رسالة موجهة للناخبين الإسرائيليين عبر صفحة لبنيامين نتنياهو الجدل، بعدما خاطبت المصوتين بلهجة تحريضية ضد العرب بشكل عام وتحدثت عن سعيهم للقضاء على الإسرائيليين.

من جانبه، علّق حزب الليكود قائلاً إن الرسالة كانت نتيجة خطأ الموظف وأن رئيس الوزراء لم ير أو يصرح بالرسالة، التي تم مسحها لاحقًا من صفحة نتنياهو على فيسبوك.

وفي مقابلة مع إذاعة كان ريشت بيت العامة، يوم الخميس، نفى نتنياهو إرسال هذه الرسالة، قائلاً: "فكر بعقلانية. أنا شخص جاد.. لدي أصدقاء في الدول العربية. ما هذا الهراء؟"

وذكرت هآرتس أن الرسالة كانت تظهر بالعبرية وبشكل تلقائي لكل من يزور الصفحة، وتحثهم على التصويت لحزب نتنياهو "الليكود"، وتحذر من خطورة فوز اليسار في انتخابات الدولة العبرية المقررة في السابع عشر من الشهر الجاري.

ويخاطب القائمون على صفحة نتنياهو الناخبين من أجل إقناعهم بالتصويت لحزب الليكود، وتطالبهم بإقناع ثلاثة آخرين بالتصويت أيضًا حتى لا تصل إلى السلطة "حكومة يسارية تعتمد على العرب الذين يريدون تدميرنا".

فيما هاجم رئيس القائمة العربية في الانتخابات الإسرائيلية، أيمن عودة، إن نتنياهو "مجنون لا يلتزم بأي خطوط حمراء".

المصدر: مصراوي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق