اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

مسئولة بالآثار تكشف محتويات تابوت “سن نجم” وزوجته بعد نقلهما لمتحف الحضارة




كتب- محمد عاطف:

أكدت ايناس جعفر نائب المشرف العام المتحف القومي للحضارة المصرية للشؤون الأثرية، أن التابوت الخاص بـ"سن نچم" وزوجته، والذي كان رئيس العمال خلال عصر الملك سيتي الأول وأوائل عصر ابنه الملك رمسيس الثاني من الأسرة 19، كانتا معروضتين بالقاعة رقم 17 بالدور العلوي بالمتحف المصري ضمن مجموعة سن نچم والتي اكتشفت داخل مقبرته بدير المدينة بالبر العربي بالأقصر علي يد عالم الآثار الفرنسي جاستون ماسبيرو عام ١٨٨٦م.

وأضافت جعفر، في تصريحات لها على هامش فك غلاف التابوتين بعد نقلهما إلى متحف الحضارة: تضم المجموعةً المعروضة بالمتحف المصري بالتحرير مجموعة من الأواني الفخارية والصناديق الخشبية الصغيرة، وتماثيل الأوشابتي، والأثاث الجنائزي مثل الكراسي وسرير كان يستخدم في التحنيط، ومجموعة من الأدوات التي كانت تستخدم في البناء تحمل اسم "سن نچم" بالإضافة إلى باب خشبي ملون نقش علية سن نچم وهو يجلس بجوار زوجته يلعب السنت.

من جانبها قالت الدكتورة منال عبدالمنعم مدير عام الصيانة والترميم بمتحف الحضارة: إن التوابيت فور فك تغليفها سوف تخضع لأعمال التنظيف والصيانة والترميم اللازمة وكذلك المومياوات الخاصة بها لتكون جاهزة للعرض عند افتتاح القاعات الخاصة بها قريبا.​

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق