اخبار الحوادث

العدل توقع بروتكول للاستعلام عن أحكام إشهار الإفلاس إلكترونيا



كتب- طارق سمير:

وقعت وزارة العدل والبنك المركزي المصري والشركة المصرية للاستعلام الائتماني "I-SCORE" برتوكول تعاون في مجال تقديم خدمات الاستعلام عن أحكام إشهار الإفلاس والصلح الواقي من الإفلاس.

وأكدت الوزارة، في بيان لها، اليوم الأحد، أن البروتوكول يستهدف توفير خدمة الاستعلام المباشر عن المشهر إفلاسه أو إجراءات الصلح الواقي منه، وذلك من خلال قاعدة بيانات وزارة العدل والتي توفر مؤشرات بحث عدة تتيح إمكانية التعرف على هذه الحالات عند توافرها بكل دقة وسرعة من خلال الربط المباشر مع وحدة الحاسبات بوزارة العدل وبما لا يتعارض مع ضوابط وسرية البيانات والمعلومات.

وأشارت الوزارة الى أنه تم الاتفاق بين وزارة العدل والشركة المصرية للاستعلام الائتماني I-SCORE على اتخاذ إجراءات الربط الإلكتروني المباشر بين الوزارة ممثلة في قطاع المحاكم المتخصصة وبين شبكة الربط الخاصة بالشركة المصرية للائتمان المصرفي تحت إشراف ومتابعة البنك المركزي، والذي سوف يتولى توجيه البنوك العاملة في مصر لاستخدام هذه المنظومة، والاستفادة من هذا النوع من الخدمات.

وقع البروتوكول عن وزارة العدل المستشار محمد عيد محجوب، مساعد أول وزير العدل، وعن البنك المركزي جمال نجم نائب محافظ البنك المركزي، ومحمد كفافى بصفته رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للاستعلام الائتماني I-SCORE والعضو المنتدب، بحضور المستشار أحمد خيري مساعد وزير العدل لقطاع المحاكم المتخصصة.

جدير بالذكر أنه وفقًا للمادة 67 مكرر من قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي والنقد الصادر بالقانون رقم 88 لسنة 2003 فإن الشركة المصرية للاستعلام الائتماني تختص بإدارة قاعدة بيانات عملاء الائتمان لتقييم خدمات الاستعلام والتصنيف الائتماني، والتزام جميع البنوك بالاطلاع على بيانات تلك القاعدة قبل منح الائتمان، وما يترتب على ذلك من الحد من مخاطر الائتمان بما يعود بالفائدة على الجهاز المصرفي وجهات منح الائتمان.

وتأتى أهمية البروتكول الموقع اليوم بما يوفره من بيانات بشأن الإفلاس والصلح الواقي منه والتي تدخل في تقييم الجدارة الائتمانية للشركات والأفراد بما يتفق والخطوات التي تتخذها الدولة في شأن التعاون بين الجهات المختلفة في مجال تبادل البيانات إلكترونيا ويدعم خطتها في توفير البيئة اللازمة لتشجيع الاستثمار.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق