أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

التوقيع على 8 اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين العراق والصين




بغداد- (د ب أ):

أعلنت الحكومة العراقية، اليوم الاثنين، التوقيع على ثماني اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين العراق والصين، في حضور رئيس الوزراءالعراقي عادل عبدالمهدي ورئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانج.

وأوضح بيان للحكومة العراقية أن الاتفاقات ومذكرات التفاهم التي وقعت في ختام زيارة رئيس الوزراء العراقي إلى الصين، شملت المجالات المالية والتجارية والأمنية والإعمار والاتصالات والثقافة والتعليم والتعاون بين وزارتي الخارجية في البلدين.

وأشار البيان إلى اتفاق الطرفين على تنفيذ آليات الاتفاقية الإطارية بين وزارة المالية العراقية والوكالة الصينية لضمان الإئتمان واتفاق التعاون الاقتصادي والفني.

كما شملت الاتفاقات التوقيع على مذكرة تفاهم بين وزارة المالية العراقية ووزارة التجارة الصينية بشأن التعاون لإعادة الاعمار بعد الحرب في العراق، بحسب البيان.

وذكر البيان أن "المذكرات والاتفاقيات الأخرى هي مذكرة تفاهم بين وزارة الاتصالات والمكتب الصيني للملاحة الجوية في الأقمار الصناعية، ومذكرة تفاهم أمني بين وزارة الداخلية العراقية والأمن العام في الصين، ومذكرة تفاهم بين وزارتي الخارجية العراقية والصينية بشأن الاراضي المخصصة للبعثتين الدبلوماسيتين".

ونوه البيان إلى توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة التعليم العالي ومكتب الإعلام في مجلس الدولة لإنشاء المكتبة الصينية في جامعة بغداد، ومذكرة تفاهم البرنامج التنفيذي للتعاون الثقافي.

ونقل البيان عن عبد المهدي قوله، إن "العلاقات العراقية الصينية تمر بأفضل حالاتها ونتطلع الى تقدمها مستقبلاً، وان الاقتصاد الصيني مفخرة للشرق والشعوب النامية"، مستعرضاً "التطورات التي يشهدها العراق في مجال الأمن والاستقرار والحياة الطبيعية التي تشهدها بغداد والمحافظات بعد رفع الحواجز وفتح الطرقات".

وأوضح عبد المهدي "أننا دخلنا مرحلة جديدة وهي تقديم الخدمات والإعمار ومحاربة الفساد والبيروقراطية بعد الانتصار على داعش والتضحيات الجسيمة التي قدمها الشعب العراقي الذي عانى ويلات الحروب والدكتاتورية وحرمانه من مقومات الحياة الكريمة في حصار مزدوج خارجياً وداخلياً، مروراً بالارهاب والدمار الذي رافقه، ونتطلع اليوم لتحويل التعاون إلى فرص استثمار يقطف شعبنا ثمارها".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق