اخبار الرياضة العالميةاخبار الرياضة المصريةرياضة

مسرح “ذا بيست”.. لا سكالا.. عراقة 241 عاما تحتضن بهجة كرة القدم


وسط أجواء كلاسيكية أسطورية، ينطلق اليوم حفل "ذا بيست" الذي يشهد تكريم الاتحاد الدولي لكرة القدم "FIFA" أفضل لاعبي ومدربي كرة القدم، خلال عام 2019 الجاري.

واختير مسرح "لا سكالا" العريق في مدينة ميلانو الإيطالية لاستضافة نسخة العام الجاري من جوائز "ذا بيست" بعد استضافة قاعة الاحتفالات الملكية بالعاصمة البريطانية لندن نسخة العام الماضي.

ويعد لا سكالا أحد أعرق مسارح العالم وأشهرها على الإطلاق، حيث تأسس عام 1778 وشهد ظهور أعظم الفنانين الأوبراليين، كما يشهد باستمرار أفضل عروض الأوبرا والباليه في العالم.

وتم تأسيس "لا سكالا" بعد احتراق مسرح ريجيو دوكال الذي كان الأشهر في القرن الثامن عشر، حيث طلب مجموعة من أثرياء ميلانو من الدوق فريدريك النمساوي بناء مسرح جديد عام 1776، وقدم المهندس المعماري الشهير جوزيبي بايراماريني تصميمًا مميزًا، إلا أن الدوق فريدريك رفض الطلب.

لكن في محاولة ثانية، وافقت ماريا تريزا إمبراطورة النمسا على بناء المسرح الجديد، في نفس الموقع الذي كان يشهد تواجد كنيسة القديسة ماريا في سكالا، والتي تم هدمها ليبدأ بناء المسرح الذي استمد إسمه من إسم الكنيسة، واستغرق البناء عامين.

في عام 1907 تم تجديد المسرح الشهير، وحصل على تصميم فريد هو التصميم الذي لا يزال قائمًا حتى اليوم، وتقلص عدد مقاعد مسرح "لا سكالا" من 3000 مقعد إلى 1987 مقعدًا.

لم يسلم المسرح التاريخي كحال العديد من المعالم في القارة الأوروبية من أحداث الحرب العالمية الثانية في أربعينيات القرن العشرين، حيث تعرض لأضرار بالغة جراء القصف، قبل أن يعاد افتتاحه عام 1946 بحفل أسطوري أقامه الموسيقي الشهير أرتورو توسكانيني.

وفي مطلع القرن الحادي والعشرين خضع المسرح لأعمال تجديد بدأت عام 2002 واستمرت حتى 2004، وشهدت جدلًا كبيرًا أثناء الأعمال التي أشرف عليها المهندس المعماري ماريو بوتا، حيث خشي العديد من المهتمين بالفن ضياع التفاصيل التاريخية للمسرح، إلا أن النسخة الجديدة نالت رضا الكثيرين، وظهرت بنفس الطابع التقليدي.

وينتظر معظم عشاق كرة القدم إعلان الإسم المتوج بجائزة "ذا بيست" لأفضل لاعب في العالم، والتي يتنافس عليها الهولندي فيرجل فان دايك مدافع فريق ليفربول الإنجليزي، البرتغالي كريستيانو رونالدو جناح فريق يوفنتوس الإيطالي والأرجنتيني ليونيل ميسي صانع لعب فريق برشلونة الإسباني.

كما يشهد الحفل أيضًا تقديم العديد من الجوائز العالمية، أبرزها أفضل لاعبة في العالم، أفضل مدير فني في العالم، أفضل حارس مرمى في العالم وتشكيل نجوم العالم في عام 2019.

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!