اخبار المنوعات

مشروع إقليمي لمدة 3 سنوات هدفه «لا تسامح مع العنف ضد النساء»



نظم مركز «وسائل الاتصال الملائمة من أجل التنمية» مؤتمرًا صحفيا لإطلاق حملة «لا تسامح مع العنف ضد النساء والفتيات» بالتعاون مع «المبادرة النسوية الأرومتوسطية»، ضمن مبادرة ايه قصتك، بهدف المساهمة فى القضاء على جميع أشكال العنف ضد النساء من خلال تعزيز بيئة اجتماعية لا تسمح بالعنف ويتصدى له صناع القرار كأولوية سياسية. وجاءت الحملة بالشراكة مع ائتلاف مكون من منظمات حقوق المرأة فى لبنان وتونس والمغرب وفلسطين والجزائر والأردن ومصر، بتنفيذ مشروع إقليمى لمدة ثلاث سنوات بعنوان «مكافحة العنف ضد النساء» فى منطقة جنوب البحر الأبيض المتوسط، بتمويل من الاتحاد الأوروبى. ووضع المؤتمر، الذى أقيم أمس الاثنين، منهجا شاملاً تجاه العنف ضد النساء من خلال إطلاق حملة إقليمية لعدم التسامح مطلقاً مع العنف ضد النساء، وتعزيز حوار حقوق المرأة بقيادة منظمات المجتمع المدنى مع صناع القرار وأخيراً إنشاء مرصد إقليمى لمتابعى الالتزامات الحكومية فى مجال العنف ضد النساء. وضمت قائمة المتحدثين عددًا من الشخصيات الإعلامية، هم: الدكتورة «عزة كامل»، مدير مركز «وسائل الاتصال الملائمة من أجل التنمية» والمحامية المختصة فى هذه القضايا هبة عادل، والباحثة رنيم العفيفى والكاتب الصحفى أحمد محمود.

وأوصى المؤتمر بعمل خارطة طريق تضم التدابير والإجراءات الواجب اتخاذها فى المجالات الرئيسية كقطاع التعليم بأسره بتعزيز المساواة المبنية على النوع الاجتماعى على نحو فعال فى السنوات المقبلة، فعلى سبيل المثال فى قطاع المناهج والكتب الدراسية والأنشطة المدرسية، يجب استخدام لغة تراعى منظور النوع الاجتماعى فى الكتب الدراسية والمناهج، لغة تعزز مبادئ حقوق الإنسان العالمية والتسامح والمساواة.

المصدر: المصري اليوم

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!