أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

بسبب مأزق التشريعية.. التيار الديمقراطي في تونس يقترح حكومة انقاذ وطني




تونس – (د ب أ):

أعلن القيادي والمتحدث الرسمي لحزب التيار الديمقراطي في تونس اليوم الاثنين عن مقترح تشكيل حكومة انقاذ وطني غير متحزبة في ظل مؤشرات عن نتائج متقاربة للانتخابات التشريعية.

وقال المتحدث الرسمي باسم التيار غازي الشواشي إنه في ظل المشهد السياسي الحالي، وبعد ظهور النتائج الأولية فإنه من الصعب تشكيل حكومة.

وأضاف الشواشي، في تصريح لإذاعة "موزاييك" الخاصة :"سنقوم بمشاورات لمواجهة الأزمة، وإن لم يتم التوصل إلى حل، نقترح حكومة إنقاذ وطني تتكون من كفاءات مستقلة تعمل على أساس خارطة طريق تضعها كل الأحزاب السياسية التي اختارها الشعب، ولا تكون حكومة متحزبة".

وكشفت نتائج استطلاعات رأي أجريت بموازاة الاقتراع أمس الأحد عن تصدر حركة النهضة الاسلامية للانتخابات التشريعية (5ر17 بالمئة) لكن بفارق ضيق عن منافسها الحزب الليبرالي "قلب تونس" (6ر15 بالمئة).

وحلت خمسة أحزاب ومن بينها التيار الديمقراطي، في المراكز التالية بنسب متقاربة أيضا، وبعدد مقاعد تتراوح بين 14 و18 مقعدا لكل حزب.

وتختلف هذه الأحزاب في خطها السياسي فيما بينها مما يجعل المفاوضات بتحصيل الأغلبية وراء الحكومة، عملية صعبة وقد تفضي إلى شلل في البرلمان.

وقال الشواشي :"نحن على الأغلب سنكون في المعارضة وسنطبق برامجنا وسنكون المعارضة البناءة، ونمثل قوة اقتراح على غرار ما فعلنا طوال الخمس سنوات الماضية".

ويضم البرلمان 2017 نائبا، ومن أجل نيل ثقة البرلمان تحتاج الحكومة الجديدة إلى مصادقة الأغلبية المطلقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق