اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

مايا مرسي: المرأة المصرية تعيش عصرها الذهبي واستطاعت كسر جميع القيود




كتبت- نور العمروسي:

استقبلت الدكتورة مايا مرسي، رئيسة المجلس القومي للمرأة، الفتاة شيماء خالد لتشغل منصب رئيسة المجلس لمدة يوم، وذلك ضمن مبادرة "فتيات في أدوار قيادية".

وأكدت مرسي، في بيان اليوم، أن الطريق أصبح ممهداً الآن لجميع فتيات مصر ليمضين قدماً في سبيل تحقيق احلامهن بأن يكون لهن دور فاعلاً ومؤثراً في المجتمع والوصول إلى مواقع صنع واتخاذ القرار، وذلك في ظل ما تتمتع به المرأة والفتاة المصرية حالياً من دعم الإرادة السياسية المؤمنة إيماناً حقيقاً بأهمية تمكين المرأة والفتاة وإعطائهن مزيداً من الحقوق وذلك بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، الداعم والمناصر الأول للمرأة المصرية، والحريص على أن يكون للمرأة والفتاة دوراً إيجابيا في المجتمع والمشاركة للنهوض بالوطن، مشيرا أن المرأة المصرية هى أحد الأعمدة الرئيسية التي يقوم عليها المجتمع المصري.

وأشارت رئيسة المجلس، إلى أن المرأة المصرية تعيش الآن عصرها الذهبي واستطاعت كسر القيود والمشاركة بشكل أكبر في صنع مستقبل أفضل لمصر وابنائها، مشيرا أن المرأة المصرية تقلدت مناصب لم تتقلدها من قبل، ووصلت نسبة المرأة في الحكومة إلى 25%، كما أنه وفقاً للتعديلات الدستورية الأخيرة فإن المرأة المصرية ستحصل على 25% من المقاعد في البرلمان القادم ، وهو ما لم يتحقق من قبل.

كما عبرت مايا، عن عميق سعادتها بمشاركة العديد من الوزارات والهيئات بإتاحة الفرصة لنموذج من الشابات المصريات أن يحققن حلمهن بأن يتولين أحد المناصب القيادية لمدة يوم، ضمن مبادرة "فتيات في أدوار قيادية" والتي تنظمها وزارة التضامن الاجتماعي، بالتعاون مع هيئة بلان إنترناشونال إيجبت والسفارة الكندية بالقاهرة، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للفتاة، مشيدة بفكرة المبادرة التي تسعى للتأكيد أن من حق كل فتاة أن تحلم بأن تكون في يوم من الأيام في أحد المناصب القياديه ، ومساعدتهن في التعرف على كيفية التعامل مع المواقف الصعبة واتخاذ القرار، وكيف يكون لهن شخصيتهن المستقلة ، مشيرا أنها تتمنى أن تتاح نفس الفرصة التى اتيحت إلى "شيماء "خالد اليوم إلى جميع فتيات مصر.

ودعت رئيسة المجلس، فتيات مصر إلى الإهتمام بالدراسة والعمل والتفكير في المستقبل بإيجابية وبتفاؤل، وأن لا يضعن سقف لطموحهن بل ليصلن بأحلامهن إلى عنان السماء، قائله "الفرصة ممكن متاحة الآن يجب عليكن استغلالها لأبعد مدى".

واجتمعت شيماء خالد مع إيمان خليفة الأمينة العامة للمجلس والتي قامت باستعراض كيفية سير العمل في المجلس، واطلعت على البوسطة الخاصة برئيس المجلس، كما تفقدت مكتب شكاوى المرأة بالمجلس حيث كان في استقبالها الأستاذة أمل عبد المنعم مدير المكتب وقامت بتعريفها بأسلوب العمل داخل المكتب، كما عقدت اجتماع مع فريق عمل المكتب حيث قاموا بعرض أهم المشاكل التي ترد إليه وكيفية حلها ومساعدة السيدات قانونياً.

كما ترأست شيماء خالد اليوم اجتماع لعرض ما تم خلال حملة طرق الأبواب التى ينظمها المجلس بجميع محافظات الجمهورية بعنوان "بلدى أمانه"، وقام جمال عبد الحفيظ المدير العام للإدارة العامة للمحافظات بعرض هدف الحملة والجمهور المستهدف منها والخطة المستقبلية.

فيما عرضت الدكتورة نجلاء العادلي المدير العام للإدارة العامة للتعاون الدولي والإتصالات الخارجية دور المجلس في مناهضة العنف ضد المرأة، والمقترح المبدئي لخطة عمل المجلس خلال حملة الـ 16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة والمقرر إطلاقها خلال الفترة من 25 نوفمبر وحتى 10 ديسمبر المقبل.

واستمتعت الدكتورة مايا مرسي ومديري العموم بالمجلس، إلى مقترحات شيماء خالد المتعلقة بعمل المجلس خلال الفترة المقبلة.

وفي ختام الزيارة، عبرت الدكتورة مايا مرسي عن سعادتها بتجربة اليوم واستقبال شيماء خالد كرئيسة للمجلس القومي للمرأة لمدة يوم، مؤكدة أنها نموذج مشرف للفتاة المصرية وأنها تتوقع لها مستقبل مشرق .

فيما عبرت شيماء خالد سعادتها الكبيرة وفخرها بلقاء الدكتورة مايا مرسي وباختيارها لتكون رئيسة المجلس القومي للمرأة لمدة يوم، مؤكدة أنها تجربة قيمة للغاية اكسبتها العديد من المهارات مثل الثقة بالنفس والشجاعة كما تعرفت على دور المجلس ومايقدمه من أنشطه وخدمات للمرأة بشكل أكبر، وتمنت أن تحظى جميع الفتيات بهذه التجربة الهامة.

وقامت الدكتورة مايا مرسي، بإهداء شيماء خالد درع المجلس تشجيعا لها كقيادة شابة فى المستقبل.

أشارت إلى أن شيماء خالد من محافظة القليوبية وهى طالبة بالفرقة الثالثة بكلية الآداب قسم إعلام جامعة بنها ورئيسة المجلس الإستشاري للشباب، وبدأت العمل التطوعي منذ المرحلة الإبتدائية، وشاركت فى العديد من البرامج التطوعية الخاصة بالفتيات وبرامج التمكين الإقتصادي في المدرسة و الجامعة، وهدفها فى الحياة مساعده الآخرين وإفادة المجتمع.

جدير بالذكر، أن هيئة الأمم المتحدة قد خصصت يوم الحادي عشر من شهر أكتوبر من كل عام للإحتفال باليوم العالمي للفتاة، لدعم الأولويات الأساسية من أجل حماية حقوق الفتيات.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق