اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

البابا تواضروس: النيل يخلق فينا محبة ووحدة




كتب- مصطفى علي:

أعرب قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية عن سعادته بزيارة فرنسا، مشيرًا إلى أن خدمة الكنيسة القبطية خارج مصر بدأت منذ خمسين عامًا وهي تعمل بروح طيبة في كل مكان توجد فيه.

جاء ذلك خلال لقائه السفير المصري بباريس إيهاب بدوي وأعضاء السفارة في حضور مستشار الشئون الدينية بوزارة الخارجية الفرنسية والوزير المصري السابق منير فخري عبد النور.

وقال قداسة البابا: "سعيد جدًا بالزيارة ومن التقاليد القبطية أن نقول كلمة (أغابي) وهي تعني محبة وأشعر أن هذه المائدة هي مائدة محبة وصداقة والكنيسة ابتدأت خارج مصر منذ ما يقرب من خمسين عامًا".

وأضاف: "الروح الطيبة هي التي تقدمها الكنيسة ونحن كمصريين نعيش حول نهر النيل، وهو يجعلنا نعيش حياة هادئة.. يوجد النيل فينا محبة ووحدة بفعل الله عز وجل، فالنيل يمثل روح العبادة في شكله من خلال شكل امتداده وفرعيه".

واختتم: "هذا الوطن أبوه التاريخ وأمه الجغرافيا، سعيد بالتسهيلات التي تقدمها السفارة".

البابا تواضروس: النيل يخلق فينا محبة ووحدة

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق