اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

إعادته لعام 1902.. وزير الآثار يكشف آخر تفاصيل ترميم المتحف المصري (صور)




كتب- محمد عاطف:

شكّل الدكتور خالد العناني وزير الآثار، لجنة من أساتذة كلية الفنون الجميلة، لدراسة ما يجري في المتحف المصري بالتحرير، من أعمال ترميم ورفع كفاءة للمبنى.

وقال العناني في تصريحات صحفية، إنه طلب إلغاء الألوان المستحدثة للقواعد والاستاندات الخشبية للتماثيل بالمتحف، وإعادتها لأصلها وهو لون "النسكافيه"، بدلًا من "النبيتي" حتى لا يخطف اللون العين من الثماثيل.

وأضاف: "قمت بجولة تفقدية منذ أيام، ووجدت الشركة المنفذة للترميم محتارة في بعض التفاصيل الخاصة بألوان المتحف، فراجعنا الخرائط الأساسية لإنشاء المتحف والألوان، واتفقنا على أن يقتصر عملنا على إعادة المتحف إلى شكله الأول فقط"، مشيرًا إلى أن الشركة وجدت 7 طبقات مختلفة من الألوان، فتقرر إزالتها جميعًا لتعود إلى اللون الأساسي للمتحف وهو "النبيتي" الداكن.

وتابع: "هذا المشروع ليس هدفه إعادة المتحف إلى العقود الماضية وإنما إلى أصله الأول، وعنوان المشروع واضح تمامًا وهو إعادة إحياء المتحف المصري، أي إعادة المتحف إلى عام 1902 سواء أعجبنا أم لم يعجبنا، لأننا إذا تركنا الموضوع إلى المتخصصين سنختلف ولن نتفق على شيء، وبالتالي فالفيصل هو الخرائط والألوان الأساسية للمتحف دون أي تدخل".

وقال: "شاهدت بنفسي الخرائط التي وقع عليها المهندس الفرنسي الذي أنشأ المتخف في مايو 1899، أثناء الإعداد لإنشائه، وما علمته من اللجنة أنه تم ترميم المتحف وتغيير ألوانه في عهد الملك فؤاد بعد عدة أعوام من افتتاحه".​

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق