أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

المسماري ينفي قصف المدنيين ويتهم الإخوان بفبركة الأخبار




القاهرة – (مصراوي)

نفى الناطق الرسمي باسم القائد العام للجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، ادعاءات الإخوان الإرهابية باستهداف نادي الفروسية بجنزور، موضحا أن القوات الجوية استهدفت مخزنا للذخيرة يبعد 200 متر عن النادي.

وقال المسماري في بيان: "فبركة الأخبار الكاذبة والمضللة أصبح اختصاص أصيل للإخوان المفلسين ومن يسير في ركبهم، بعد الخسائر الفادحة التي تلقتها مليشياتهم أمام القوات المسلحة العربية الليبية ودقة الضربات البرية والغارات الجوية" بحسب وكالة "سبوتنيك" الروسية.

وتابع: "من بينها غارات اليوم الاثنين على معسكر المخابرة بالفرناج، الذي تتخذه غرفة عمليات وتلقوا خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد، وتخرج علينا بياناتهم وآلتهم الإعلامية الفاجرة محاولة تشويه عمليات القوات المسلحة بكذبة أخرى".

وأضاف: "باستهداف قواتنا الجوية لنادي الفروسية بجنزور. والحقيقة أن الهدف الذي تم استهدافه خارج سور النادي بـ 200 متر، هو مخزن ذخيرة تم تمويهه بكومة من الأعلاف والحشائش ويبعد عن مقر بعثة الأمم المتحدة بمسافة آمنة".

وأضاف البيان: "وعليه، تؤكد القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية أن غاراتها الجوية وعملياتها البرية تخضع لحسابات تعبوية دقيقة جدا وتختار في الأهداف بعناية بالغة، وتنفى استهدافها لأي هدف مدني، وأن ما تدعيه العصابات الضالة ما هي إلا أكاذيب وادعاءات لا أساس لها من الصحة".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق