أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

الناتو: العدوان التركي يزيد التوتر بالمنطقة ويؤدي لأزمة إنسانية




القاهرة – مصراوي:

عبر الأمين العام لحلف شمال الأطلسي الناتو، جينس ستولتنبرج، عن مخاوفه من أن يؤدي العدوان التركي على شمال سوريا إلى"زيادة التوتر في المنطقة وزعزعة الاستقرار والمعاناة الإنسانية "، وذلك عقب اجتماع مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في لندن، اليوم الثلاثاء.

وقال ستولتنبرج "يجب ألا نعرض التقدم المححقق ضد داعش للخطر"، مضيفًا "لقد حققنا جميعًا مع التحالف الدولي الكثير من التقدم والإنجازات العظيمة في الحرب ضد داعش، ومنذ وقت ليس ببعيد، سيطر داعش على مساحة كبيرة مثل المملكة المتحدة في العراق وسوريا، بالإضافة إلى ملايين الأشخاص، الذين عاشوا تحت حكم التنظيم، الآن كل هذه الأرض محررة، لقد أعربت أنا والعديد من القادة عن مخاوف جدية بشأن العملية المستمرة" بحسب "CNN".

ويأتي الاجتماع مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، قبل اجتماع قادة الناتو المقرر عقده في لندن في بداية ديسمبر المقبل.

وأعلن المتحدث باسم التحالف الدولي لمحاربة داعش بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، العقيد مايلز بي كاجينز، الانسحاب من شمال شرق سوريا، مضيفًا في حسابه على تويتر، الثلاثاء، "نحن خارج منبج".

وفي وقت سابق، قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، أمس الاثنين، إن الهجوم التركي على شمال سوريا أدى إلى إطلاق سراح مقاتلين محتجزين من تنظيم "داعش" الإرهابي، بحسب "سكاي نيوز".

وأوضح المسؤول الأمريكي أن حلف شمال الأطلسي "الناتو"، سيعقد الأسبوع المقبل اجتماعًا لاتخاذ إجراءات دبلوماسية واقتصادية ضد تركيا، مضيفًا أن "الهجوم التركي قوّض المهمة الدولية ضد داعش في سوريا".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق