أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

مقتل جنديين سوريين بنيران مدفعية فصائل موالية لتركيا




قتل عسكريان في الجيش السوري بقصف مدفعي شنّته الثلاثاء فصائل موالية لتركيا في شمال سوريا، حيث أرسلت دمشق، بناء على طلب الأكراد، وحدات عسكرية للتصدي لهجوم عسكري تشنّه أنقرة ضد مناطقهم، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.
وقال المرصد: ”سقط قتيلان من الجيش السوري في قصف مدفعي من الفصائل الموالية لتركية على أطراف عين عيسى“، البلدة الواقعة في شمال سوريا على بعد 30 كيلومترًا من الحدود التركية.
أول تعليق من أردوغان بعد فرض عقوبات أمريكية على تركيا

ودارت معارك عنيفة الثلاثاء بين قوات سوريا الديموقراطية من جهة والجيش التركي والفصائل السورية الموالية له من جهة ثانية على أكثر من جبهة في شمال سوريا، في اليوم السابع من هجوم أكد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أنه سيتواصل رغم الرفض الذي يواجه به في العالم.
وبعدما تخلت عنهم واشنطن وجد الأكراد أنفسهم وحدهم في مواجهة تركيا، عدوهم المزمن، فما كان منهم إلا أن طلبوا العون من النظام السوري المدعوم من روسيا وإيران. وبدا أن موسكو هي التي هندست الاتفاق بين الأكراد ودمشق.
وبموجب هذا الاتفاق، أرسلت الحكومة السورية قوات إلى مناطق الأكراد دخلت وحدات منها مدينة منبج في محافظة حلب للحول دون أن يدخلها الأتراك. وأعلنت موسكو أن قواتها تسيّر دوريات في محيط منبج لمنع أي احتكاك تركي مع قوات النظام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق