اخبار الفن

شاهد أول تعليق لزوج رحاب المتهم بهجرها وحبسها بعد تبرعها له بفص من كبدها




قالت “رحاب”، سيدة تبرعت لزوجها بفص كبد بسبب مرضه، وبعدها علمت أنه متزوج عليها، وهجرها وقام بحبسها، إنها لديها 34 عامًا، وتزوجت بعد قصة حب، لافتة إلى أن زوجها يكبرها بـ28 عامًا، وكان يربطه صلة قرابة بوالدها، وأنها تزوجته وعاشت معه في السعودية لمدة 9 سنوات.

وأضافت “رحاب، خلال لقاء خاص مع برنامج “يحدث في مصر”، الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر، المذاع على فضائية “إم بي سي مصر” مساء اليوم الأربعاء، أنه كان يعاني من فيروس سي في الكبد، وفي الآونة الأخيرة الوضع تدهور، وعندما ساءت حالته تبرعت له بفص من الكبد.

ولفتت إلى أنها قامت بإجراء 11 عملية حقن مجهري إلى أن رزقها الله بفتاة، متابعة: “كان جزاتي أنه اتجوز عليا، وعايز يحبسني بتهمة إني أخدت منه فرش وفلوس، وهان عليه البنت وهونت عليه”.

في حين قال “يسري”، الزوج الذي تبرعت له زوجته بفص من كبدها: “أنا معنديش خلاف في إللي قالته، دي زوجتي وشقيقتي وحبيبتي وأم بنتي الوحيدة”.

وأضاف “يسري”، خلال مداخلة تليفونية بالبرنامج، أن الأخلاق تؤكد أن الخلافات الأسرية لا يمكن أن تناقش عن طريق الإعلام، معلقًا: أنا بجري بقالي سنتين علشان حد يوصلنا ببعض وأصلح الموضوع لحد ما وصلت للمسئولين”، مستكملة: “هي مراتي وحبيبتي وزوجتي وعلى راسي من فوق، وأنا عايز أحل الموضوع”.

وعلقت “رحاب”، قائلة: “يرضي ربنا إنه يبيتني 3 أيام في الحجز”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق