اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

ممثل الصحة للنواب: ما أثير بشأن الالتهاب السحائي “شائعة مغرضة”




كتبت – ميرا إبراهيم:

شهد اجتماع لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، اليوم الأحد، قيام بعض النواب بتوجيه اللوم لوزارة الصحة، لتقاعسها عن إصدار بيان واضح لطمأنة المواطنين عما يشاع على وسائل التواصل عن مرض غريب منتشر فى المدارس بين أطفال kg، وهو "الالتهاب السحائي".

وعقب الدكتور علاء عيد، مستشار وزيرة الصحة للشؤون الوقائية، أنه "تم إصدار أكثر من بيان لنفي تلك الشائعة المغرضة".

من جانبها، اتهمت النائبة إلهام المنشاوى، عضو لجنة الشئون الصحية بالبرلمان، والنائبة عن محافظة الإسكندرية، مديرية الصحة بالإسكندرية بالتقاعس والفشل في مواجهة الشائعة التى أثيرت عن وجود فيرس معدي منتشر في محافظة الإسكندرية أو عدوى الالتهاب السحائي، ومعالجة هذه المشكلة، مما أفقد المواطنين الثقة فى مسئولى الوزارة بالمحافظة.

وقالت "المنشاوى"، إنها تقدمت ببيان عاجل بشأن ما حدث في الإسكندرية من تعتيم وإهمال وتقصير وسوء إدارة للأزمة في التعامل مع شائعة ظهور حالات مرض الالتهاب السحائي بين طلبة بعض المدارس، مما أثار الذعر بين الطلبة وأولياء الأمور.

وأكد الدكتور علاء عيد، أن ما أثير فى هذا الشأن كان مجرد شائعات مغرضة، وتم التصدى لها بكل قوة، مؤكدا أن هذه الشائعات تتردد كل عام فى هذا التوقيت بسبب البعض الذين يتربحون من بيع الأمصال الخاصة ببعض الأمراض، ومنها الالتهاب السحائي الذي يصيب المواطنين بالذعر.

وقال إنه لا صحة لوجود حالات مصابة بالالتهاب السحائي، لافتاً إلى أن هناك إشاعات مغرضة في هذا التوقيت من العام مع دخول الطلاب المدارس.

وأكد أن مصر بعيدة تماماً عن منطقة حزام الإلتهاب السحائي الوبائي، وأن منظمة الصحة العالمية تصدر تقارير يومياً عن المناطق المصابة في الدول لأخذ الإحتياطات بالمؤاني والمطارات، مشيراً إلى أنه رغم أن هناك نقص عالمي في الأمصال المتعلقة بالتطعيم ضد الإلتهاب السحائي للوقاية والمناعة منه إلا أن الوزارة حريصة علي توفيره، موضحا أنه يتم تطعيم ما يقرب من 7 مليون طالب بمراحل التعليم المختلفة كما يتم تطعيم الحجاج.

وأوضح مساعد الوزير للطب الوقائي، أنه بمجرد ما أثيرت الشائعة تم تشكيل فريق مراقبة ورصد ومسح شامل وتم التأكد من أنه لا توجد أي إصابات.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق