اخبار الفن

أزمة عاطفية وراء انتحار مروة فتاة كفرالزيات… وزميلاتها: شوفناكي فى الكفن وإن شاء الله عروسة فى الجنة.. ودعوات بإطلاق الصدقات الجارية على روحها




“أزمة ارتباط عاطفي وخلافات أسرية بين والدي فتاة الانتحار “مروة إبراهيم ” التى لفظت أنفاسها الأخيرة عقب بلوغها أوائل العقد الثالث من عمرها وتخرجها من قسم الدراسات الإسلامية بكلية الآداب بجامعة الإسكندرية الأمر الذى أصاب جميع أفراد عائلتها بالصدمة جراء انتحارها المفاجئ عقب تدوينها رسالة الى حبيبها جاء نصها “واني اضعك في ودائع الرحمن كل يوم خوفا ان اعيش يوما بدونك واردد اللهم احفظه لي واحفظني له ” ثم شرعت فى الانتحار بتناولها “حبه الغلال السامة ” ما أصابها بشلل بالأطراف وجلطة بالمخ جراء تعرضها للتسمم الغذائي ووافتها المنيه بمشرحة مستشفى طنطا الجامعي .

وشيع المئات من الأسر والعائلات فى مشهد جنائزي مهيب جثمان الفتاة وسط حالة من النواح والصراخ التى انتاب أفراد عائلة الفتاة المنتحرة حيث دخلت والدتها فى نوبه من البكاء والانهيار الكامل وجلست أمام قبرها وهي ترفع يداها الى السماء وتردد عبارة “ربنا يرحمها …عروسة فى الجنة يا مروة وربنا يصبرنا على فراقك يارب ” .

وجلست زميلات الفتاة وجيرانها امام أبواب منزلها انتظارا لتوديع الجثمان قبل خروجه من منزلها وأداء صلاة الجنازة عليها بالمسجد الكبير بوسط مدينة كفرالزيات بمحافظة الغربية مسقط رأسها كما قدموا واجب العزاء لأفراد أسرتها وأقاربها .

ورصد “صدي البلد” العبارات والرسائل الأخيرة التي أطلقتها ضحية العنف الأسري والخلافات بين زوجين عبر صفحتها على موقع “فيسبوك ” من بينها ” قررت ارتاح وأريح الدنيا كلها مني عشان بقيت حمل تقيل أوي على ناس كتير ادعولي إن ربنا يرحمني ويسامحني علي اللى أنا هعملوا واللي يعرب أبويا وأمي يوصلهم الرساله دي مش مسمحاكوا عشان لولالكم مكنتش وصلت للمرحلة دي ” .

و دونت الفتاة الضحية على حالة الواتساب الخاصة برقم تليفونها المحمول عبارة “ادعولي بالرحمة وادعوا ربنا يسامحني على اللي هعملوا …سلام ” فيما نعت فتاة تدعي “آية الشريف ” عبر صفحتها بقولها “صاحبتي ماتت يارب ارحمها ” فيما ذكرت نفس الفتاة فى رثاء زميلتها عبارة “يا حماعة أهل مروة إبراهيم جم يستلموها وهي لسه فى المشرحة .. ادعولها بالرحمة” .

وأطلق زميلات الفتاة الضحية مبادرات أعمال خيرية وتدشين صدقات جارية على روحها حيث أكد توتا على مرافقتها لجثمان زميلتا قبيل دفنها بمقابر العائلة مرددة عبارة ” ااه قلبي لما دخلت عليكي وانتى فى التلاجة ..أه يا مروة شوفتك يا حبيبتي وانتي في كفنك وجااية معااكى فى العربيه وبقولك اصحي ياا مرووة” .

ونعت أسماء محمد زميلتها اثناء وقوفها أمام أبواب مشرحة الموتي بقولها” مردتيش علياا لى ياا مرووة بس كنتى حاسة بيا ولما نديت عليكى وقفتيلي يا حبيبتي ” بينما دونت زميله أخري عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك دونت عليها “يااا وجع قلبي يااا حبيبتي وهتزينى الجنةة ياا مروة والجنه احسن ليكى من هنااا وعرووسة الجنة ياا حبيبتى” .

فى المقابل أصدر المحامي العام لنيابات غرب طنطا الكلية فى توجيهاته الى رئيس نيابة مركز كفرالزيات ضرورة فتح التحقيق فى واقعة انتحار الفتاة “مروة” والتأكد من أسباب وفاتها وسماع أقوال شهود العيان من جيران عائلتها والتأكد من وجود شبهة جنائية فى الحادث من عدمه .

وتبين من تحقيقات النيابة العامة الأولية صحة تحريات المباحث وعقب الإطلاع على تقرير مفتش الصحة بالمستشفى كفرالزيات أن سبب وفاة الفتاة جاءت جراء تناولها حبه الغلال السامة مما تسبب فى إصابتها بالتسمم غذائي وشلل فى أطرافها الحركية مما تسبب فى تدمير جهازها العصبي ووفاتها .

وقررت النيابة العامة إنهاء إجراءات تشريح ودفن جثة الفتاة وتسليمها الى ذويها استعدادا الى دفنها بمقابر العائلة .

كان اللواء محمود حمزة مدير أمن الغربية تلقي إخطارا من مأمور مركز كفرالزيات يفيد بورود إخطارا من نقطة شرطة مستشفى طنطا الجامعى، بوصول ” م. ا ” فتاة فى بدايات العقد الثالث من العمر فى حالة إعياء شديد بسبب انتحارها وتناول حبوب الغلة القاتلة كما تم عمل الاسعافات الاولية لها وتقديم الرعاية الطبية اللازمة، الا أنها توفيت عقب دخولها المستشفى بساعات قليلة .

و تم نقل الجثة الى مشرحة مستشفى طنطا الجامعى، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة للاستخراج تصريح الدفن وتسليمها الي ذويها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق