اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

بنك مصر: حققنا نسبة الـ 20% في محفظة تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة




كتب- مصطفى عيد:

قال بنك مصر، في بيان، إن محفظة تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بالبنك وصلت إلى 20% من حجم محفظة البنك الائتمانية، وذلك قبل نهاية الفترة الزمنية المقررة من البنك المركزي والتي تنتهي في أول يناير 2020.

وكان البنك المركزي أطلق مبادرة مطلع 2016 لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بشريحة 200 مليار جنيه بفائدة مدعمة متناقصة، خلال فترة 4 سنوات، ملزما البنوك بتخصيص نسبة 20% من إجمالي محفظة كل بنك للمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر خلال فترة المبادرة، والمنتظر انتهاءها بنهاية العام الجاري.

وذكر بنك مصر إنه وصل إلى نسبة الـ 20% المقررة من البنك المركزي بعد أن حقق مؤخرا طفرة في زيادة نسب النمو في قطاع تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، انطلاقا من توجهات الدولة، لما تراه من أهمية بالغة لتأثير المشروعات على الاقتصاد القومي مع ضرورة إدراج الشباب والمرأة وشرائح المجتمع المختلفة.

وبلغت قيمة محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بمختلف المجالات لنحو 26 مليار جنيه بنهاية سبتمبر الماضي، بمتوسط معدل نمو 120% على مدار أربع سنوات منذ تفعيل مبادرة البنك المركزي المصري، بحسب البيان.

وأشار البنك إلى أن تمويل هذه المشروعات ينعكس على الحد من البطالة، وزيادة نمو الدخل للفرد، والذي من شأنه التأثير على معدلات الناتج القومي من خلال زيادة الإنتاج وتغطية متطلبات السوق المحلي.

وتتضمن مبادرة المركزي تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة بشريحة 200 مليار جنيه بفائدة 5% للمشروعات الصغيرة، و7% للمشروعات المتوسطة لتمويل الآلات والمعدات.

كما تتضمن المبادرة تقديم تمويلات بفائدة منخفضة 12% للمشروعات المتوسطة لتمويل رأس المال العامل، ولكن تم إيقاف هذا النوع من التمويلات العام الماضي بعدما قدمت البنوك للمستثمرين الشريحة المخصصة لها بالمبادرة البالغة 10 مليارات جنيه.

كما أوقف المركزي تمويل الشركات والمنشآت الصغيرة ذات النشاط التجاري ضمن المبادرة اعتبارا من يناير 2019.

وقال بنك مصر إنه عمل على عدة محاور في هذا القطاع الغرض منها تنمية أعمال قطاع تمويل المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، واشتملت تلك المحاور على؛ تطوير نظم أعماله وإعادة هيكلتها بالكامل وتحقيق اللامركزية في منح الائتمان مصحوبة بمعايير واضحة وقوية حتى يتم تكوين محفظة جيدة خالية من التعثر.

وأضاف أن هذه المحاور تضمنت أيضا تطوير كفاءة وقدرات العاملين مقدمي منتج تمويل المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة بالبنك، وذلك من خلال تدريبهم نحو 19 ألف ساعة تدريبية وزيادة القوى العاملة بهذا القطاع لتصل إلى 1138 موظفا بجميع المحافظات.

وذكر البنك أن عدد القروض الممنوحة منه في إطار برنامج "مشروعك"، الذي يشترك فيه البنك مع وزارة التنمية المحلية وعدة بنوك أخرى، إلى 7 مليارات جنيه بعدد 80 ألف عميل في يوليو الماضي، حيث يهدف البرنامج إلى تمويل المشروعات متناهية الصغر والصغيرة جدا، من خلال الشباك الواحد بالوحدات المحلية المنتشرة على مستوى الجمهورية.

وأشار بنك مصر إلى أنه شارك في مبادرة رواد النيل تحت رعاية البنك المركزي، حيث تم افتتاح مركزين لتطوير الأعمال بمحافظة المنوفية فرع مدينة السادات، ومحافظة دمياط بمدينة دمياط الجديدة، وجاري افتتاح مركز بمحافظة الأقصر، لتقديم خدمات غير مالية لرواد الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة.

وأوضح أن هذه المراكز تهدف إلى تزويد الشركات الصغيرة والمتوسطة المصرفية وغير المصرفية بالخدمات غير المالية الشاملة، وتقديم الدعم الفني لتمكينها من النمو والتوسع وتقديم عملاء إلى البنوك بجودة عالية، حيث ستقوم المراكز بتحويل العملاء إلى الجهات المشاركة بعد دراسة وضع العميل ومساعدته على الاستقرار والنمو.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق