أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

هاتف يثير الذعر ويجبر طائرة على تغيير مسارها




أثار هاتف الذعر بين طاقم طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الفرنسية، ما أجبرها على تغيير مسارها إلى إيرلندا بعدما كانت متوجهة إلى شيكاغو.
وكانت الرحلة AF-136 متوجهة منباريس إلى شيكاغو يوم الأحد، عندما طلب الطيار تغيير المسار والهبوط في أيرلندا بعدما أثار هاتف مخاوف أمنية.
ووفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، اتخذ الطيار قراره بتغيير المسار عندما لوحظ وجود الهاتف واتضح أنه لا يرجع لأي من الركاب، ما أثار القلق بأنه قد يشكل خطرًا على الركاب.
وسرعان ما هبطت الطائرة في ايرلندا في نحو الساعة 4 مساء، وكان هناك استعداد أمني من قِبل رجال الإنقاذ وضباط الشرطة والخبراء في المطار، الذين أزالوا الهاتف من الطائرة لفحصه، مع إجبار الركاب على البقاء على متن الطائرة أثناء عملية الفحص.
ولحسن الحظ، أثبت الفحص أن الهاتف آمن ولا يشكل خطرًا، وتم إقلاع الطائرة مرة أخرى لاستكمال الرحلة بعد 3 ساعات تقريبًا من هبوطها.
ويعتقد الضباط أن أحد ركاب رحلة سابقة نسي الهاتف ولم يلاحظه مسئولو النظافة في الطائرة لاحقًا، كما قال متحدث باسم الـ“غاردا سيوشانا“ شرطة أيرلندا في بيان: ”تم إزالة الهاتف من الطائرة وفحصه بالأشعة السينية على أيدي ضباط شرطة المطار والغاردا، وبمجرد التأكد أنه آمن، تم إعادته إلى موظفي الخطوط الجوية الفرنسية“.
إلا أن الخطوط الجوية الفرنسية قالت في بيان إن طائرتها هبطت في مدينة شانون الأيرلندية لتسليم الهاتف إلى السلطات قبل استكمال رحلتها إلى شيكاغو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق