اخبار الرياضة العالميةاخبار الرياضة المصريةرياضة

تقرير.. عودة كاسونجو تعيد حسابات الزمالك.. وضحية منتظرة




كتب- عمر قورة:

قرر نادي الزمالك عودة مهاجم الكونجولي كابونجو كاسونجو بعد فسخ عقد إعارته مع الوداد المغربي، ليفتح قرار مرتضى منصور رئيس النادي الباب أمام رحيل أحد اللاعبين الأجانب في يناير المقبل.

وأرسل الزمالك تذاكر الطيران إلى اللاعب المتواجد حاليًا في الكونغو من أجل العودة إلى القاهرة والانخراط في تدريبات الفريق الأبيض خلال الفترة المقبلة، من أجل الحفاط على مستواه ولياقته البدنية.

وكان الزمالك أعار كاسونجو إلى الوداد ضمن صفقة التعاقد مع محمد أوناجم من النادي المغربي خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية.

– استياء كاسونجو:

فسخ كاسونجو عقده مع نادي الوداد لعدم حصوله على مستحقاته المتأخرة، مقررًا العودة لناديه الزمالك لحين انتهاء فترة الإعارة.

وأبدى اللاعب استيائه في تصريحات سابقة ليلا كورة لتجاهل مسؤولي الزمالك وعدم التواصل معه في ظل أزمته الأخيرة مع النادي المغربي.

واحتوت إدارة الزمالك الأزمة مع كاسونجو قبل أن ينفي مرتضى منصور رئيس النادي وجود أي مشكلة مع اللاعب، مشيرًا إلى أنه سينتظم في تدريبات الفريق في الفترة المقبلة.

– أزمة هجومية:

قرار عودة كاسونجو إلى الزمالك سبقه مطالبات باستعادته لقيادة هجوم الفريق، في ظل وجود أزمة في الخط الأمامي تحت قيادة المدير الفني الصربي الجديد ميلوتين سريدوفيتش "ميتشو".

ويعد الزمالك صاحب أضعف خط هجوم بين خماسي المقدمة في جدول ترتيب الدوري المصري، حيث سجل خمسة أهداف مقارنةً بفريق بيراميدز المتصدر الذي أحرز 11 هدفا والأهلي حامل اللقب (10 أهداف).

وكان حازم إمام قائد الزمالك السابق اعترف بوجود أزمة هجومية للزمالك، قائلا أن الفريق بحاجة لعودة كاسونجو لأنه يفقد المهاجم السريع أمام المرمى.

وأوضح: "كاسونجو كان يهدر عدة فرص لكنه مهاجم سريع وكان يصل إلى المرمى كثيرا، أرى أن الزمالك بحاجة لعودته".

من جانبه، أكد أحمد حسام ميدو، المدير الفني السابق للزمالك، أن رحيل كاسونجو عن الفريق كان أحد أسباب خسارة لقب الدوري لصالح الأهلي.

وأكد المدير الفني لمصر المقاصة: "رحيل كاسونجو عن الزمالك كان واحدا من أسباب خسارة الزمالك للدوري لأنه كان لاعبا مهما في صفوف الفريق".

وكان ميدو تعاقد مع كاسونجو على سبيل الإعارة من الزمالك حين كان مدربا للوحدة السعودي.

– القرار لميتشو:

سيستغل ميتشو فترة توقف الدوري للوقوف على مستوى اللاعب بعد انتظامه في تدريبات الزمالك من أجل تحديد مصيره سواء بالبقاء أو الرحيل لناد آخر.

وسينتظم الزمالك في معسكر داخلي مغلق بالسادس من أكتوبر يوم الخميس المقبل استعدادا لاستئناف المشوار المحلي، إذ رفض الجهاز الفني فكرة المعسكر الخارجي بسبب النقص العددي في صفوف الفريق لغياب الدوليين.

واستقر الجهاز الفني للزمالك على خوض مباراة ودية واحدة خلال معسكر السادس من أكتوبر والذي يمتد لأربعة أيام، وهو ما قد يسمح لكاسونجو بإظهار قدراته لميتشو.

– قيد اللاعب:

لا تقتصر الأزمة في قيد كاسونجو حال تم الاستقرار على بقاءه مع الزمالك على عدد المهاجمين داخل صفوف الفريق، بل اكتمال عدد اللاعبين الأجانب أيضًا والمسموح بقيد خمسة لاعبين فقط.

ويملك الزمالك في قائمته كلا من التونسيين حمدي النقاز وفرجاني ساسي والثلاثي المغربي أشرف بنشرقي ومحمد أوناجم وخالد بوطيب، بجانب الثنائي مصطفى محمد وعمر السعيد في مركز رأس الحربة.

وبعد استبدال أربعة لاعبين في الصيف الماضي، يحق للزمالك استبدال لاعب واحد فقط في القائمة المكونة من 30 لاعبا وفقا للوائح لجنة المسابقات باتحاد الكرة التي تسمح باستبدال خمسة لاعبين فقط كحد أقصى.

ويبدو أن خالد بوطيب هو الأقرب للمغادرة حال تم قيد كاسونجو في يناير المقبل، إذ يبتعد المهاجم المغربي عن المشاركة بصفة مستمرة مع الفريق بجانب تلقيه انتقادات من الجماهير لعدم ارتقاءه للمستوى المنتظر.

وسعى ميتشو للاعتماد على خالد بوطيب في مركز رقم 10 لتواضع مستواه الفني في مركز المهاجم الصريح، وهو ما رفضه مرتضى منصور رئيس الزمالك مؤكدًا ضرورة الاعتماد على المهاجم المغربي في مركزه الأساسي.

– ماذا قدّم؟

لعب كاسونجو الموسم الماضي (2018-19) 27 مباراة، بواقع 14 مواجهة بقميص الزمالك و13 بقميص الوحدة، ونجح في تسجيل سبعة أهداف وصناعة ثلاثة آخرين.

لكن صاحب الـ25 لم يسجل أي هدف مع الزمالك خلال آخر 8 مباريات لعبها مع الأبيض في الدوري المصري، قبل أن يرحل إلى الوحدة الذي سجل معه أربعة أهداف في 10 مواجهات بالدوري السعودي خلال فترة إعارته.

وخلال أول مواسمه مع الزمالك (2017-18)، خاض كاسونجو 33 مباراة في جميع المسابقات وأحرز خلالهم 14 هدفًا، منهم هدف في شباك الأهلي بختام الدوري وآخر أمام سموحة في نهائي كأس مصر.

يُذكر أن الزمالك تعاقد مع كاسونجو في صيف 2017 قادما من الاتحاد السكندري لمدة أربعة مواسم مقابل 15 مليون جنيه، في صفقة كانت "الأغلى محليا" داخل الدوري المصري.

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق