اخبار المنوعاتطب وصحةعالم حواء

دراسة: الجرعات العالية من مكملات «فيتامين -3» قد تسبب العمى



حذرت دراسة طبية من أن الجرعات العالية من مكملات «فيتامين– 3» مرتبطة بزيادة مخاطر الإصابة فقدان البصر.

وشدد الباحثون على أن الجرعات العالية الموصوفة من هذا الفيتامين، والتى صرف بدون روشتة طبية، بإصابة نوع معين من الخلايا في عين المريض.. يستخدم «النياسين»، لخفض نسبة الدهون في الدم والكوليسترول، ويمكن أن ينتج تفاعلا ساما نادرا يسمى«إعتلال البقع الحلقى» وهو شكل من أشكال ورم الشبكية من جراء الإفراط من تناول الفيتامين.

وقال الدكتور «ريتشارد روزن»، الأستاذ في مستشفى نيويورك للعيون والأذن (NYEE):«تظهر هذه الدراسة مدى خطورة الجرعات المرتفعة من المكملات الشائعة التي لا يتم صرفها بوساطة روشتة طبية.

وأضاف :«يحتاج الأشخاص الذين يعتمدون على الرؤية لكسب رزقهم إلى ادراك أنه قد تكون هناك عواقب طويلة الأمد من جرعات زائدة غير مقصودة من هذا الفيتامين».

وفي هذه الدراسة، أبلغ الباحثون عن مريض يبلغ من العمر 61 عاما، وصل إلى المستشفى مصابا بتدهور الرؤية الضبابية في كلتا العينين، والذي بدأ قبل شهر، وأخبر المريض الأطباء أن تاريخه الطبي تضمن ارتفاعا كبيرا في ضغط الدم، وفرط في دهون الدم، لكنه فشل في البداية في الكشف عن مدى وصفه لذاته.

وفى وقت لاحق، اعترف المريض بأخذ قائمة واسعة من المكملات الغذائية والتي شملت 3 إلى 6 جرامات من فيتامين -3«يوميا لمدة أشهر للحد من خطورة الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية حيث كان غير مدرك لمخاطر فقد بصره.

وكشفت الدراسة عن أن الجرعة القياسية تتراوح ما بين 1 إلى 3 جرامات في اليوم، مع جرعة قصوى من6 جرامات.. ولكن، حذر الأطباء من العلاج بواسطة هذا الفيتامين الذي يتم شراؤه بدون روشتة طبية.

وقد قام الباحثون في مستشفى نيويورك للعيون والأذن بتشخيص المشكلة باستخدام العديد من التقنيات الحديثة، بما في ذلك تصوير الأوعية الدموية بواسطة التصوير المقطعي البصري (OCT)، والإلكتروليتوجرافيا متعددة البؤر (MERG)، لفحص شبكية العين بحثًا عن أدلة على الأضرار الخلوية ومراقبة استجابته للعلاج.. وقد سمح التصوير للباحثين من تشخيص رد فعل سام نادر يسمى ب «اعتلال البقع الناجم عن الإفراد في تناول فيتامين -3.. كما مكنت التكنولوجيا المتطور الباحثين بتحديد الهياكل الخلوية المسؤولة عن حالة المريض.

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق