اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

مصروفات التعليم تقود التضخم الشهري للعودة للارتفاع خلال شهر أكتوبر




القاهرة- مصراوي:

ارتفع معدل التضخم الشهري خلال شهر أكتوبر الماضي، ليسجل 1% مقابل 0.3% خلال شهر سبتمبر الماضي، بحسب بيان صحفي للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء اليوم السبت.

وكان معدل التضخم الشهري قد تراجع خلال شهري أغسطس وسبتمبر الماضيين.

وقاد ارتفاع معدل التضخم الشهري أسعار قسم التعليم الذي ارتفع على أساس شهري بنسبة 28.9%.

ووفقًا لبيانات الجهاز المركزي ارتفعت أسعار مجموعة التعليم قبل الابتدائي والتعليم الأساسي بنسبة 29.5% وأسعار مجموعة التعليم السنوي العام والفني بنسبة 28.9% وأسعار مجموعة التعليم العالي بنسبة 28%.

كما ساهمت مجموعة الصحف والكتب الأدوات الكتابية في ارتفاع التضخم، لتسجل زيادة بنسبة 15.6%.

وفي المقابل انخفضت أسعار مجموعة الخضروات بنسبة 5.6% خلال شهر أكتوبر، كما تراجعت مجموعة اللحوم والدواجن بنسبة 2.3% ومجموعة الحبوب والخبز بنسبة 3.5%.

واستمر معدل التضخم السنوي في تراجعه خلال شهر أكتوبر الماضي، ليسجل 2.4% لإجمالي الجمهورية مقابل 4.3% في سبتمبر الماضي.

وسجل التضخم السنوي قفزات كبيرة خلال عام 2017 تأثرًا بالإجراءات الإصلاحية التي اتخذتها الحكومة خلال الأعوام الأخيرة ومن ضمنها تعويم الجنيه ورفع أسعار الطاقة عدة مرات، حيث بلغ التضخم ذروته في يوليو 2017 عند 34.2%، وهو أعلى معدل في نحو 3 عقود.

لكن التضخم السنوي بدأ في التراجع بشكل ملحوظ بدءا من نوفمبر 2017 وحتى مايو 2018، قبل أن يعود للصعود مرة أخرى في يونيو 2018 مع رفع أسعار الوقود.

وتراجع معدل التضخم السنوي مرة أخرى على مدار شهري نوفمبر وديسمبر الماضيين، ثم ارتفع مجددًا في شهري يناير وفبراير، وانخفض مجددا في شهري مارس وأبريل، قبل أن يعود للارتفاع في مايو الماضي، ثم شهد هبوطا حادا في شهور يونيو ويوليو وأغسطس الماضية رغم رفع أسعار الوقود والكهرباء في يوليو.

ويهدف البنك المركزي إلى أن يصل بمعدل التضخم السنوي إلى 9% (بزيادة أو انخفاض 3%) في المتوسط، خلال الربع الأخير من عام 2020.

مصروفات التعليم تقود التضخم الشهري للعودة للارتفاع خلال شهر أكتوبر

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق