أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

الكنيسة الإنجيلية في ألمانيا تدعو لبذل مزيد من الجهد للاجئين وحماية المناخ




درسدن – (د ب أ)

دعت الكنيسة الإنجيلية في ألمانيا في مستهل اجتماعها السنوي اليوم الأحد بمدينة درسدن شرقي البلاد لبذل مزيد من الجهد لأجل اللاجئين ولحماية المناخ، وكذلك للتصدي للعنصرية ومعاداة السامية.

ودافع رئيس مجلس الكنيسة هاينريش بدفورد-شتروم في خطابه اليوم عن قرار الكنيسة بالمشاركة في إنقاذ لاجئين بالبحر المتوسط من خلال سفينة خاصة، وذلك في مواجهة الانتقاد الذي تلقاه هذا القرار من أوساط كنسية أيضا.

وقال بدفورد-شتروم، وهو أسقف مدينة ميونخ جنوبي ألمانيا: "الاقتصار على مشاهدة الناس وهي تغرق ليس خيارا"، وأكد أنه من الصائب دعم عمليات الإنقاذ في البحر المتوسط.

وأضاف أن الكنيسة قامت بشراكة مع منظمة الإغاثة الألمانية "سي ووتش"، التي تبحث عن سفينة إضافية لإشراكها في مهام الإنقاذ.

وأعلن رئيس مجلس الكنيسة الإنجيلية في ألمانيا عن تدشين تحالف اجتماعي واسع النطاق مطلع ديسمبر القادم تحت شعار "فلننقذ سويا".

وناشد بدفورد-شتروم الحكومة الألمانية تحسين حزمة المناخ الخاصة بها، وقال إن المقترحات التي تم عرضها لا تكفي كرد من الحكومة على خطر تغير المناخ الذي يتم مواجهته.

وأضاف أسقف مدينة ميونخ أن علماء وخبراء اقتصاديين أوضحوا أن التطبيق المخطط له لتسعير ثاني أكسيد الكربون ضمن حزمة الإجراءات الحكومية لن يسفر عن أي تأثير ذي أهمية.

وأضاف متسائلا: "لماذا تتأخر الأوساط السياسية في هذا الشأن الهام عن الاستعداد المجتمعي الذي صار متزايدا للتغيير؟ ستكون إشارة عظيمة، إذا أدركت الحكومة الاتحادية هذه الديناميكية الاجتماعية وقامت باتخاذ رد فعل عليها والاستفادة منها وإدخال تحسينات واضحة على حزمة المناخ الخاصة بها".

ودعت الكنيسة الإنجيلية في ألمانيا في مستهل الاجتماع اليوم أيضا إلى التصدي بشكل واضح للعنصرية ومعاداة السامية، وقال رئيس مجلس الكنيسة الإنجيلية في ألمانيا إنه لابد بصفة خاصة من قمع الأفكار الراديكالية اليمينية الموجودة في برلمانات ألمانية.

وأكد أسقف مدينة ميونخ جنوبي ألمانيا، رفضه للسكوت عن أية أفكار راديكالية يتم التعبير عنها من خلال أحزاب في البرلمان الألماني "بوندستاج" أو في برلمانات محلية.

وأضاف الأسقف في خطابه اليوم أنه يجب التصدي بفاعلية للعنصرية ومعاداة السامية خلال الحياة اليومية.

ومن المقرر أن يستمر الاجتماع السنوي للكنيسة الإنجيلية حتى يوم الأربعاء المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق