سيارات

تجار السيارات: مبيعات 2019 لن تتجاوز 180 ألف سيارة.. وتأجيل “أوتو ماركت” لـ2020




كتب – محمد جمال:

أكد أسامة أبو المجد، رئيس رابطة تجار السيارات، أن السوق المحلي تعافى بشكل كبير من حالة الركود والارتباك التي تعرض لهما خلال الأشهر الأولى من 2019 الجاري.

وتعرض قطاع السيارات في مصر تعرض لحالة من التباطؤ والتوقف شبه التام بحركة المبيعات، ذلك في أعقاب تحرير السيارات ذات المنشأ الأوروبي من الرسوم الجمركية وهو ما تسبب في تباين بأسعار العديد من السيارات، الأمر الذي دفع شريحة من المستهلكين لتأجيل قرار الشراء لحين استقرار الأسعار.

وقال أبو المجد في تصريح لـ"مصراوي" إن السوق يواصل أدائه المتصاعد شهر بعد آخر، متوقعا أن تتراوح المبيعات الإجمالية بنهاية العام الجاري ما بين 170 إلى 180 ألف وحدة.

وأضاف أن وصول المبيعات إلى 170 ألف سيارة معدل جيد بالمقارنة بمبيعات 2018 التي وصلت وفقًا لـ"أميك" إلى 193.800 وحدة، مشيرًا إلى التحديات التي واجهها العاملون بالسوق في 2019.

وكشفت البيانات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات "أميك" أن إجمالي مبيعات قطاع السيارات (ركوب – حافلات – شاحنات) في الفترة من يناير وحتى آخر سبتمبر 2019 توقف عند 125.306 وحدة مقابل 130.800 وحدة خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

وفي سياق آخر أوضح رئيس الرابطة أن تأجيل معرض "أوتو ماركت" الأول للبيع المباشر والذي كان مقررًا انطلاقه في 28 نوفمبر الجاري تم تأجيله إلى 6 من فبراير 2020 بسبب تعارضه مع موعد إقامة المؤتمر الرابع لرابطة تجار السيارات.

وتوقع أبو المجد أن يتم كذلك تأجيل معرض القاهرة الدولي للسيارات "أوتوماك فورملا" 2019 والمقرر إقامته في الفترة من 17 وحتي 21 ديسمبر القادم، ليقام في الربع الأول من 2020.

وأشار إلى أن عزوف عدد من الشركات الكبرى بقطاع السيارات المحلي عن المشاركة بالنسخة السادسة والعشرين من "أوتوماك فورملا"، بالإضافة إلى طرح غالبية الوكلاء لطرازت 2020 يعززان من فرص تأجيل المعرض للعام المقبل.

يشار إلى أن شركة إنفورما Informa للمعارض مصر أعلنت في أغسطس الماضي عن تغيير موعد الدورة السادسة والعشرون من "أوتوماك فورميلا" الذي كان مقرر إقامته في سبتمبر بمركز مصر للمعارض الدولية EIEC، ليقام في الفترة من 17 إلى 21 ديسمبر المقبل.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق