أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

الرئاسة اللبنانية: تصريح عون عن هجرة المتظاهرين “محرف”




بيروت – (د ب أ):

أصدرت الرئاسة اللبنانية بيانا ، ليل الثلاثاء/الأربعاء، أوضحت فيه أن تصريح الرئيس ميشال عون عن هجرة المتظاهرين "محرف".

وجاء في البيان: "توزع وسائل إعلامية ووسائل تواصل اجتماعي كلاما محرفا من حديث رئيس الجمهورية العماد ميشال عون حول الفقرة المتعلقة بوجود قائد للحراك الشعبي ورد فيها (إذا مش عاجبهم ولا حدا آدمي بالسلطة يروحوا يهاجروا)"، حسب الوكالة الوطنية للإعلام.

وأضاف البيان: "والصحيح أن الرئيس عون قال إنه إذا لم يكن هناك أوادم (أشخاص) من الحراك للمشاركة في الحوار، فليهاجروا لأنهم بهذه الحالة لن يصلوا إلى السلطة".

وطلب عون مساء الثلاثاء من المحتجين في الشوارع والساحات أن يعودوا إلى بيوتهم "كي لا تحدث نكبة"، ورد المحتجون بإغلاق الطرقات.

وقال عون: "يجب عودة المواطنين إلى منازلهم لتعود دورة الحياة الطبيعية وتأخذ الحكومة مسؤوليتها وتعمل على ضوء وليس في الظلمة، وإلا سنفقد جميعا الثقة ببعضنا البعض".

وطلب من اللبنانيين "ألا يتصرفوا سلبيا خصوصاً في الحراك لأن السلبية تؤدي إلى سلبية معاكسة وهذا سيوصل إلى صدام بين اللبنانيين، الجميع دعم مطالب الحراك ولكن إذا استمريتم بما تقومون به ستضربون البلاد ومصالحكم ومصالحنا. إذا استمروا سيكون هناك نكبة، والبلد سيموت حتى لو أردنا البناء والمكافحة".

وتابع الرئيس :"أقول للمنتفضين فهمنا المشاكل والمطالب ولدينا استعداد لتصحيح الخطأ ولكن لا تدمروا البلد بسلوكياتكم ولا تخربوا لبنان وتستمروا بتطويق السلطات الرسمية".

وانتقد قيام الحراك بإغلاق الطرقات ، قائلاً " هناك خروج عن العهد الدولي بإغلاق الطرقات لأنهم ضربوا حقوق 4 ملايين ونصف بحرية التنقل، كان يمكن استخدام العنف إلا أننا بقينا على رواق، ولكن الصدام بدأ بين المواطنين"، داعياً المحتجين إلى أن يثقوا به.

وأضاف: "إذا هم لا يثقون بكلامي فأنا لن أثق بهم، هذا مبدأ المعاملة بالمثل".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق