اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

فرق مكافحة.. وزارة الصحة تصدر بيانا رسميا بشأن انتشار الذباب




كتب- أحمد جمعة:

أعلنت وزارة الصحة والسكان خطتها للترصد الحشري النشط والمكافحة المتكاملة لنواقل الأمراض، والتي يتم تنفيذها سنويًا لمواجهة التغيرات المناخية وخفض الكثافة الحشرية للذبابة المنزلية.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه يتم تنفيذ الخطة حاليًا بجميع المحافظات لخفض الكثافة الحشرية للذباب المنزلي، خاصة بعد ما تردد عن انتشار الذباب في بعض المحافظات.

وأكد مجاهد، في بيان اليوم، أنه تم توزيع منشور خاص بالإجراءات الصحية لمواجهة آثار التغيرات المناخية والأمطار والسيول على مستوى جميع مديريات الشئون الصحية، مشيراً إلى تشكيل فرق للطوارئ للتحرك السريع للاستكشاف في حالة حدوث أمطار غزيرة أو سيول ووضع خطة للطوارئ خاصة بأعمال الترصد الحشري النشط والمكافحة المتكاملة لنواقل الأمراض في الأماكن ذات الأمطار الغزيرة أو السيول.

ومن جانبه قال الدكتور علاء عيد، رئيس قطاع الطب الوقائي إن مصر تنتشر بها الذبابة المنزلية، وتنشط طبقاً لتغير المناخ حيث ينتشر الذباب بكثافة عالية خلال فصل الخريف الذي يعتبر مناخاً مناسباً لنشاط الحشرة، مؤكداً أنه يتم حالياً تكثيف أعمال الترصد الحشري للذباب في الطور اليرقي بأماكن تكاثره عن طريق مبيدات الصحة العامة الموصى بها من منظمة الصحة العالمية في المدن والقرى والنجوع، وتنفيذ المكافحة المتكاملة باستخدام أجهزة المكافحة المناسبة لكل منطقة، ومكافحة الطور البالغ للذباب بواسطة مبيدات الصحة العامة الموصى بها أيضاً من منظمة الصحة العالمية "صباحاً ومساءً" بواسطة أجهزة الرذاذ المحملة على السيارات.

ولفت عيد إلى أنه يتم التركيز حالياً على أماكن توالد الذباب في مناطق (أسواق الأسماك، أسواق الخضروات، تجمعات القمامة، المقالب، صناديق القمامة بالشوارع، أماكن تجمعات الأمطار)، موضحاً أنه يتم تكثيف العمل خلال الفترة الحالية وإرسال فرق مركزية للمحافظات لمتابعة تنفيذ خطة الترصد الحشري النشط والمكافحة المتكاملة لنواقل الأمراض حتى يتم خفض الكثافة إلى المعدل الطبيعي حفاظاً على الصحة العامة للمواطنين، مؤكداً أنه خلال الفترة القليلة القادمة سيتم خفض كثافة الذباب إلى المعدل الطبيعي نتيجة جهود القطاع الوقائي بمحافظات الجمهورية.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق