اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

مستشار رئيس بوركينا فاسو لشيخ الأزهر: زيارتنا لكم جعلتنا نوقن أن الإسلام في أيد أم




كتب- محمود مصطفى:

أرسل مستشار رئيس جمهورية بوركينا فاسو للشئون الإسلامية الدكتور أبوبكر دكوري، برقية شكر إلى فضيلة الإمام الأكبر عبر فيها عن امتنانه لاستقبال الإمام الأكبر له خلال زيارته الأخيرة للقاهرة.

وأوضح دكوري أن التعليقات وردود الفعل التي تلقاها على الزيارة تبين سعادة أبناء أفريقيا بالتواصل مع الأزهر الشريف، مضيفًا أن الزيارة تزيد من حبهم وتقديرهم لمصر؛ بما تمثله من مكانة خاصة في قلوب جميع المسلمين، ولخدماتها الجليلة للإسلام من خلال تكوين الأئمة والعلماء ونشر العلوم الإسلامية في أرجاء الدنيا.

وأكد مستشار الرئيس البوركيني للشؤون الإسلامية أن لقاءه بالإمام الأكبر جعله يوقن أن الإسلام بخير وأن المسلمين في أيد أمينة، ما دامت مرجعيتهم الأزهر الشريف، الذي يحميهم من الانحراف الفكري والغلو الديني، داعيًا الله أن يحفظ مصر للأمة الإسلامية، وأن يديم عليها نعمة الأمن والاستقرار.

واستقبل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الأحد، الدكتور أبوبكر دوكوري، مستشار رئيس بوركينافاسو للشؤون الإسلامية، بمقر المشيخة، 20 أكتوبر الماضي.

وقال الإمام الأكبر، إن الأزهر الشريف حريص على تعزيز أواصر التعاون مع مختلف دول القارة الأفريقية؛ لمساندتها في مواجهة الأفكار المتطرفة، مؤكدًا استعداد الأزهر لتقديم مزيد من الدعم العلمي والدعوي لبوركينافاسو؛ لتحصين شبابها من استقطاب التنظيمات الإرهابية.

من جانبه، أكد مستشار رئيس بوركينافاسو للشؤون الإسلامية أن الأزهر الشريف يحظى بمكانة كبيرة لدى الشعب البوركيني، معربًا عن شكر بلاده العميق للأزهر على ما قدمه من دعم طبي وإنساني، خلال قافلة الأزهر الطبية العام الماضي، مبينًا أن القافلة تمكنت من علاج آلاف المرضى وإجراء مئات العمليات الحرجة.​

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق