اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

“غبور” يتوقع عودة هوامش أرباح جي بي أوتو بحلول 2020




كتبت- شيماء حفظي:

توقع رؤوف غبور رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة جي بي أوتو، أن تعود هوامش أرباح الشركة إلى مستوياتها الطبيعية بحلول العام المقبل، مع نمو مبيعات الشركة خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وقالت جي بي أوتو، في تقرير نتائج الأعمال، المرسل للبورصة اليوم الأربعاء إن مبيعات الربع الثالث من العام الجاري تراجعت بنسبة 13.1% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، لكنها سجلت نموا على مستوى ربع سنوي.

وأوضحت الشركة، إن إيرادات الفترة (يوليو – سبتمبر 2019) بلغت 6.8 مليار جنيه، بارتفاع بنسبة 19.7% مقارنة بالربع الثاني.

ويقول رؤوف غبور رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة جي بي أوتو، إن فترة الربع الثالث من العام الجاري قد شهدت زيادة حجم المبيعات ونمو الإيرادات بصفة ربع سنوية، بفضل نمو مبيعات قطاعات سيارات الركوب والدراجات البخارية ذات العجلتين والثلاث عجلات بعد تأقلم الشركة مع التحديات المتعلقة بالقوانين المنظمة لكال السوقين في مصر.

وأضاف في البيان، أن الشركة عملت خلال فترة الربع الثالث من العام الجاري على خفض مخزون فئة سيارات الركوب التي تواجه منافسة شديدة مع سيارات الركوب الأوروبية والمغربية والتركية التي تحظى بأسعار تنافسية نتيجة تطبيق الإعفاءات الجمركية عليها.

وتوقع غبور، أن تعود هوامش الأرباح إلى مستوياتها الطبيعية بحلول عام 2020 في ضوء نجاح الشركة في تخفيض أكثر من 90%من مخزون السيارات المسببة للخسائر خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وحققت الشركة خلال الربع الثالث صافي خسارة بقيمة 8.3 مليون جنيه، بحسب البيان.

وأعرب غبور عن ثقته في مقومات النمو التي يحظى بها سوق الدراجات البخارية ذات العجلتين والثلاث عجلات وعلى رأسها قوة معدلات الطلب والأهمية التي تحظى بها منتجات القطاع في السوق، وذلك على الرغم من القيود المفروضة على ترخيصها.

وبحسب البيان، بلغت إيرادات قطاع المركبات 5.7 مليار جنيه خلال الربع الثالث من عام 2019 وهو انخفاض سنوي بمعدل 18%، لكنها على المستوى ربع السنوي حقق نموا بنسبة 20.7%.

وارتفعت إيرادات قطاع سيارات الركوب خلال الربع الثالث بنسبة 51.2% مقارنة بالربع الثاني كما ارتفعت إيرادات قطاع الدراجات البخارية ذات العجلتين والثلاث عجلات بنسبة 75.9% مقارنة بالربع الثاني من العام.

وقال البيان، إن إيرادات القطاعين تأثرت على أساس سنوي نتيجة التطورات التي طرأت على القوانين المنظمة لسوق السيارات في مصر خلال العام، حيث انخفضت إيرادات قطاع سيارات الركوب بمعدل سنوي 38.4% خلال الربع الثالث من العام الجاري في ظل استمرار عدم استقرار حركة الأسعار بالسوق، كما تراجعت إيرادات قطاع الدراجات البخارية ذات العجلتين والثلاث عجلات بمعدل سنوي 42.7% نتيجة تراجع حجم المبيعات في ظل القيود التي تم فرضها على ترخيص الدراجات البخارية ذات الثلاث عجلات.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق