أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

تايلور: محامي ترامب كان يدير قناة دبلوماسية غير قانونية لخدمة مصالح سياسية للرئيس




القاهرة – (مصراوي)

قال السفير المؤقت للولايات المتحدة لدى أوكرانيا ويليام تايلور إن ترامب كان مهتماً بفتح تحقيق بشأن خصمه المحتمل في الانتخابات الرئاسية المقبلة جو بايدن في أوكرانيا أكثر من اهتمامه بالوضع في هذا البلد.

وأكد تايلور في أن المحامي الخاص لترامب رودي جولياني كان يدير قناة دبلوماسية غير قانونية لخدمة مصالح سياسية للرئيس، قوضت "الأهداف الرسمية" للسياسة الخارجية للولايات المتحدة.

وتابع: "إذا كنا نتحدث عن النفوذ السياسي بمعنى محاولات الحصول على معلومات مفيدة فقط للحملات السياسية، إذا كان هذا هو ما نتحدث عنه، فلا ينبغي لنا التعود على ذلك".

وبدأ مجلس النواب الأمريكي الأربعاء الجلسات العلنية في إطار التحقيق الهادف لعزل دونالد ترامب الذي يشتبه باستغلاله السلطة، لعرض وقائع المعركة الشرسة بين الرئيس الجمهوري والديموقراطيين بذلك مباشرة على الأمريكيين عبر عدسات الكاميرات.

ويدين ترامب تحقيقات الديموقراطيين في القضية الأوكرانية، معتبرا أنها "مهزلة" و"حملة هذيان شعواء" ومحاولة "انقلاب". وهو يأمل في غسل هذه "الإهانة" عبر صناديق الاقتراع بفوزه بولاية ثانية في الانتخابات الرئاسية التي ستجرى في نوفمبر 2020.

ويقول الديمقراطيون إن ترامب مارس ضغوطا على أوكرانيا لتحقق بشأن نائب الرئيس السابق الديموقراطي جو بايدن الذي يحظى بفرض كبيرة لمنافسته في السباق إلى البيت الأبيض في 2020.

ودونالد ترامب هو ثالث رئيس يستهدف بإجراءات عزل في تاريخ الولايات المتحدة. ولم تتم إقالة أي رئيس من قبل بموجب هذه الإجراءات.

وبتسريع إجراءاتها، تشير المعارضة الديمقراطية إلى أنها لا تريد إضاعة الوقت من أجل تصويت محتمل باتهام ترامب في مجلس النواب. وبالنظر إلى وجود أغلبية جمهورية في مجلس الشيوخ صاحب الكلمة الفصل في القضية، من غير المرجح أن تتم إقالة ترامب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق